Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • بعد الديبرورتيفو..لاعب المنتخب المغربي فيصل فجر يختار هذا…

  • تقرير مؤثر من قلب منزل شهيد الواجب الوطني عبد الكريم الكوحلي

  • إستئناف محاكمة كديم ازيك

  • قناة الاولى المغربية تكشف القاتل الحقيقي للبرلماني مرداس

  • المغرب ينتصر على بوركينا فاسو

  • بنكيران ينوب عن الملك محمد السادس و يودع ملك الاردن

  • سعد المجرد بطل الحلقة الثالثة من برنامج على شط الهوى

  • في قلب أشغال القطار الفائق للسرعة "التيجيفي"

  • رونار واعتزال بنعطيّة

  • الملك محمد السادس والعاهل الأردني يدشنان التظاهرة الثقافية والفنية "إشعاع إفريقيا من العاصمة"

  • الملك محمد السادس يقيم مأدبة عشاء رسمية على شرف العاهل الأردني

  • الملك محمد السادس يستقبل ملك الاردن عبد الله الثاني في حفل تاريخي بالرباط في حظور بنكيران

  • هذه هي زوجة رئيس الحكومة المعين سعد الدين العثماني

  • قناة الجزيرة تسلط الضوء على مشروع المدينة الذكية بطنجة بشراكة بين المغرب و الصين

  • مدينة محمد السادس الجديدة

  • العماري يصل لمقر حزب البيجيدي لملاقاة العثماني

  • موقف أخنوش وساجد من المشاورات الحكومية

  • القيادي الاستقلالي السوسي الموساوي: حزب الميزان مازال متشبث بقرار مجلسه الوطني

  • أنشطة ملكية بطنجة

  • مغربي حر يبهدل مساندة لعصابة البوليساريو في مسيرة بفرنسا














































































































































































































































































































































































يعترف








































































































































































أكد الناشط الشيعي المغربي، عصام احميدان، أن قياديي حركة الإصلاح والتوحيد اعتادوا على التحرش بالنسا، وقال : "صدق أحد إخوتنا من طلبة الميثاق عندما سئل سنة 1993 عن حركة الإصلاح والتجديد (سابقا)، فقال واصفا إياها بأنها اتحاد اشتراكي باللحية". وأوضح احميدان في تدوينة له على "الفايسبوك": "لا أستغرب من خبر فضيحة نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح ونائبة أخرى؛ بل إنني أجزم أن قيادات الحركة والحزب تعرف سلوكيات زملائهم من قبل". واتهم احميدان قياديا إسلاميا بحركة التوحيد والإصلاح سنة 2000، سماه "كبير الحركة"، بأنه عمد إلى التحرش بفتاة محجبة على متن طائرة. وقال، في تدوينة فيسبوكية، ما يلي: "كنت شاهدا على ذلك، قبل 16 سنة، بطائرة الخطوط الملكية الأردنية والتي شاءت الأقدار أن تقلني إلى دمشق يوم 10 أبريل 2000". وتابع الناشط الشيعي: "كان على متن الرحلة قادة من حركة التوحيد والإصلاح وحزب العدالة والتنمية، يتجهون إلى عمان بدعوة من الإخوان المسلمين الأردنيين. وقد رأيت بنفسي تحرش كبيرهم بفتاة محجبة كانت جالسة غير بعيدة عني، على مرأى ومسمع "القادة"".