Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
وقفة أستاذ أمام حصاد تثير إعجاب الفايسبوكيينالرجوع إلى الساعة القانونية يوم 29 أكتوبر المقبلالأرصاد الجوية تتوقع حرارة منخفضة مع تساقطات متفرقة في بعض المناطقمحاكمة مغربي بفرنسا بتهمة تقديم المساعدة للمهاجرينطرامواي الرباط سلا يطلق وحدة متنقلة لتسهيل عملية اشتراك الطلاب راخوي يطلب من دعاة استقلال كطالونيا العمل على وقف التصعيدحافلة معجزة تقطع 1800 كيلومتر بدون شحن كهربائيناصر بوريطة : عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي تتويج لرؤية ملكية سديدة تجسد التمسك والاعتزاز بالانتماء لإفريقيا مصرع 17 شخصا على الأقل في حادثة سير بالجزائرجنيف : منظمتان غير حكوميتان تدينان الانتهاكات ضد المدافعين عن حقوق الإنسان في مخيمات تندوف تقرير معهد مونتين: المغرب قاطرة الاستثمارات الدولية بالقارة الافريقيةبريطانيا..اعتقال شخص سادس على خلفية هجوم محطة قطار الأنفاقوضع رئيس جماعة تحت تدبير الحراسة النظرية بتاوناتتقرير أسود حول تدبير شباط لحزب الاستقلال
فيديوهات
  • اعتراف دولي بريادة الملك في النهوض بقيم التسامح

  • ابرز ما قدمه اسامة طنان في مباراة لاس بالماس واتلتيكو بلباو

  • حصاد يصدم الجميع ويصدم هذه الجمعيات..

  • لحظة سقوط عريس من فوق العمارية و هو يحاول تقبيل عروسه

  • تأجيل موعد الإنتخابات البلدية في تونس

  • وزير التربية الوطنية يستعرض مستجدات الدخول المدرسي

  • انهيار منزل بالبيضاء ووفاة صاحبه

  • شجار كفاني ونايمار من اجل تسديد ضربة جزاء

  • حصاد يعترف: قضية المحفظات كانت غلطة!

  • موريتانيا ماضية في تنفيذ أجندة الجنرالات الرامية إلى إشعال فتيل التوتر في المنطقة

  • هدف عالمي لديبالا في مرمى ساسولو

  • إعصار ايرما يهدد المغرب تونس موريطانيا و الجزائر

  • ناشر صور "صفعة طنجة"يعتذر للأستاذة المعفاة

  • لحظة وصولة بعثة الوداد الرياضي الى برتوريا بجنوب افريقيا

  • افتتاح الأبواب المفتوحة للأمن الوطني

  • أولى صور انفجار لندن صباح اليوم

  • موهبة شابة، جاور مبابي، وتوج أوروبيا واختار اللعب مع "الأسود"

  • جراءات وزارة الصحة لتسوية الوضعية العلمية والإدارية للممرضين

  • جامعة محمد السادس لعلوم الصحة تعلن افتتاح تكوينات جديدة بمستوى الماستر

  • تصريح المغربية نوال المتوكل بعد فوز باريس و لوس انجلوس باستضافة اولمبياد 2024 و2028


أزولاي:انتماء المغرب للقارة الإفريقية ليس ظرفيا وإنما هو انتماء لحضارة عظيمة
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
16 يوليوز 2017 - 9:06

قال الملك،  أندري أزولاي، إن انتماء المغرب لإفريقيا ليس انتماء “ظرفيا” ولا ثمرة إستراتيجية سياسية، بقدر ما يتعلق الأمر بانتماء لحضارة عظيمة.

وأوضح أزولاي في مداخلة، الجمعة، بمراكش، خلال ندوة نظمت في إطار الدورة الرابعة لمهرجان الحوز، حول موضوع “من أجل السلم والعيش المشترك”، أن “انتماءنا لإفريقيا ليس فقط انتماء ظرفيا، وهو ليس ثمرة إستراتيجية سياسية (…)، بقدر ما هو  انتماء لحضارة عظيمة”.

وأكد  أزولاي أنه “يتعين علينا أن نتحلى بشكل جماعي بروح الصمود (…) باسم تاريخنا، ودياناتنا، وقيمنا، وباسم هذا المشروع الرائع المتمثل في مغرب جديد”، مشددا على هذا “التنوع الذي أعيد إحياؤه وبناؤه، وتبنيه، والذي هو ملك لنا”.

وأضاف “إنه امتياز وافتخار أن نعبر بطريقة بسيطة لا يلفها الغموض. فنحن المغاربة لدينا من المشروعية ما يؤهلنا لنقول، في الآن ذاته، من نحن ونعبر عن عمق قيمنا”.

من جهته، قال وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية،  أحمد التوفيق، إن هذا اللقاء يرمي إلى تبادل الأفكار حول موضوع السلم والعيش المشترك كإشكالية على المستوى الإقليمي والعالمي، مشددا على أهمية الحوار الثقافي بين البلدان الإفريقية.

واعتبر أن التحديات المرتبطة بالسلم والتعايش معا، في ظل الانشغالات التي يعيشها العالم حاليا، تستدعي الإنصات إلى الآخر والتحاور معه، موضحا أن قضية الإنصات إلى الآخر وردت في 186 آية من القرآن الكريم.

وبعد أن أبرز خصوصيات استدامة وصمود الموروث الحضاري والثقافي للبلدان الافريقية ضد التأثيرات الخارجية، أكد التوفيق على إمكانية تجديد التعاون بين المغرب والبلدان الإفريقية في المجال الديني وذلك من خلال وضع تجربة ونموذج المملكة في مجال تدبير الشأن الديني رهن إشارة هذه البلدان، عبر تكوين الأئمة الأفارقة بمعهد محمد السادس وخلق مؤسسة محمد السادس خاصة بالعلماء الأفارقة وإرساء وخلق تعاون بناء بخصوص تنظيم التعليم الديني ونقل خبرة المغرب بشأن تدبير المهام الدينية على المستوي التنظيمي والمالي.

من جهتها، أكدت مديرة التحرير بمجموعة “ايكو ميديا” والمسؤولة بجمعية “جام سلام”،  نادية صلاح، أن المقاولات مهتمة بالتفاعل الثقافي أكثر من السابق وبشكل أقوى من السياسيين، في ظل سياق يتسم أكثر فأكثر ب”صراع القيم” بين الاستحقاق الفردي والاستحقاق الجماعي.

ومن جهة أخرى، تميزت هذه الندوة بتقديم المؤسسة والكاتبة العامة لجمعية “جام سلام” ، منى القادري، لمحة موجزة عن هذه الجمعية، موضحة أن جمعية “جام سلام” وفي إطار أنشطتها تدعو إلى ارساء سياسات قائمة على التفاعل الثقافي في بلدان الشمال والجنوب على حد سواء.

وتجدر الإشارة إلى أن الدورة الرابعة لمهرجان الحوز نظمت ما بين السابع والـ14 من يوليوز الجاري، تحت شعار “التراث اللامادي: المغرب في جذوره الافريقية”، بمبادرة من جمعية الخوز للثقافة والتربية والتنمية.




مواضيع ذات صلة