Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
لمجرد لجمهوره... تنبغيكم بزاف جيف بيزوس أغنى رجل في العالم ترامب يحظر انضمام المتحولين جنسيا إلى الجيش الأمريكي العجز التجاري للمغرب يرتفع إلى 94 مليار درهم خلال النصف الأول من 2017بنجلون: مشروع مدينة (محمد السادس طنجة- تيك) يسير على الطريق الصحيحنائبان من "البام" يطعنان في مشروع النظام الداخلي للمجلس الأعلى للسلطة القضائيةأمين سر المجلس الوطني الفلسطيني : الرسالة الملكية ذهبت إلى مكانها الصحيح في الوقت الصحيحالأساتذة المتدربون في إنزال بالرباط يوم 2 غشتيوم دراسي بالرباط حول إحداث لجنة وطنية مختصة بتنسيق العمل الحكومي في مجال مكافحة الاتجار بالبشر من يقف وراء الدعوات للاحتجاج يوم عيد العرش بالحسيمة بعد أن تبرأ منها الجميع ؟رئيس الحكومة يرد على الأسئلة المتعلقة بالسياسة العامةجلسة عمومية بمجلس المستشارين الأربعاء المقبل لمناقشة عرض ادريس جطوالبسيج يوقف "داعشي" بسيدي الزوين بضواحي مراكشالحكومة: عملية ترحيل صحافيين إسبانيين مؤطرة بالقانون
فيديوهات
  • كلمة رئيس الحكومة في افتتاح المجلس الحكومي يوم الخميس 27 يوليوز2017

  • الشكراوي يحلل مضامين الرسالة الملكية إلى غـوتيـريـس

  • الرسالة الملكية ذهبت إلى مكانها الصحيح في الوقت الصحيح

  • تعليمات ملكية لمساعدة البرتغال في إخماذ حرائق الغابات

  • اصطدام 7 سيارات بالطريق السيار بالبيضاء

  • مونية بوستة تزور موقع "مدينة الإقلاع" بدكار

  • بحارة الحسيمة يصطادون قرشا كبيرا

  • المغرب يستقبل أطفال القدس للمشاركة في المخيم الصيفي…

  • لاعب المنتخب المغربي الذي تعرض لاعتداء خطير بمارتيل في أول…

  • يتيم ونزاعات الشغل

  • الجلسة الشهرية للأسئلة الشفوية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس النواب يوم 25 يوليوز 2017

  • العثماني يكشف خطة الحكومة في مجال العقار

  • إسرائيل تقرر إزالة أجهزة الكشف عن المعادن على أبواب الأقصى

  • مجلس النواب يصادق على مشروع قانون نقل اختصاصات السلطة الحكومية المكلفة بالعدل

  • الحكومة تقر مباريات خاصة بتوظيف المعاقين

  • الأبطال المغاربة يواصلون تألقهم بحصد الميداليات في الألعاب الفرنكوفونية 2017

  • تفاعل الجزائر مع تنظيم المغرب لـ “كان2019

  • الراقصة نور تقتحم مجال الغناء بأغنية "طاكسي"

  • "الكراب" يوزع الماء والبسمة .. لكن المهنة مهددة بالزوال

  • تتبع تفعيل اتفاقات التعاون الثنائية محور جلسة عمل بدكار


إطلاق اسم الراحل ادريس بنزكري على المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان بالرباط
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
19 يونيو 2017 - 14:18

ينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، يوم 5 يوليوز المقبل بالرباط ، حفل إطلاق اسم الراحل ادريس بنزكري على المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان.
وتسعى هذه المبادرة ، حسب بلاغ للمجلس الوطني لحقوق الانسان ، للاحتفاء بهذا المناضل الذي بصم بإسهاماته مسار حقوق الإنسان بالمغرب.
وحسب البلاغ سيحضر حفل إطلاق اسم الراحل ادريس بنزكري على المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان، ، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان ادريس اليزمي، والعديد من الشخصيات السياسية والأكاديمية والجمعوية وأعضاء السلك الدبلوماسي وممثلون عن مؤسسات التعاون والدولي بالإضافة إلى أفراد أسرة الفقيد وأصدقائه المقربين.
وبالموازاة مع هذا الحفل ستنظم يوم 6 يوليوز المقبل أبواب مفتوحة للتعريف بالمعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان .
وكان الراحل ادريس بنزكري عضوا مؤسسا للمنتدى المغربي للحقيقة والإنصاف كما شغل منصب أمين عام المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان. وقد عين رئيسا لهيئة الإنصاف والمصالحة، التي اضطلعت بالكشف عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالمغرب ما بين سنتي 1956 و1999.
فقد عين الراحل بنكري ، عند انتهاء ولاية هيئة الإنصاف والمصالحة وتقديمها رسميا لتقريرها الختامي لجلالة الملك محمد السادس في يناير 2006، رئيسا للمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان، حيث أنيط بالمؤسسة آنذاك العمل على تتبع تنفيذ توصيات الهيئة. ووافته المنية في 20 ماي 2007، حيث ووري الثرى بمسقط رأسه بقرية أيت واحي بإقليم الخميسات.
وقد أحدث المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان من لدن المجلس الوطني لحقوق الإنسان سنة 2015 بهدف تعزيز قدرات الفاعلين العاملين في مجال حماية حقوق الإنسان والنهوض بها. ونظم المجلس منذ إحداثه أزيد من 80 دورة تكوينية لفائدة نحو 2000 مشارك (منهم مشاركون من العديد من المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا).
وهمت هذه الدورات بشكل خاص المنظومة الدولية لحقوق الإنسان،و الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب، وحقوق الطفل، وحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة، والنوع الاجتماعي، والهجرة، وملاحظة الانتخابات، والعدالة المناخية، والتمييز، والديمقراطية التشاركية، والمقاولة وحقوق الإنسان، والحق في محاكمة عادلة.
وإلى جانب العمل مع الشركاء المغاربة (الوزارات، البرلمان، المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، الجمعيات، هيئات المحامين) تم تنظيم العديد من الدورات التكوينية في إطار شراكات مع وكالات منظمة الأمم المتحدة (منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة –اليونسيف، منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة – اليونيسكو، مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، المنظمة الدولية للهجرة) ومع مندوبية الاتحاد الأوروبي بالمغرب ومؤسسات ومنظمات غير حكومية دولية وشركاء في إطار التعاون الثنائي.




مواضيع ذات صلة