Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • محمد بنحمو يبرز خطورة محجوزات الخلية الإرهابية المفككة بفاس ومدن أخرى

  • الأميرة للا سلمى تحضر بمونتيفيديو مأدبة عشاء أقامها رئيس الاوروغواي على شرف المشاركين في المؤتمر الع

  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس

  • اوراش الدار البيضاء

  • حريق مهول يأتي على مستودع بانزكان

  • ردود أفعال وشهادات على إثر عملية تفكيك الخلية الإرهابية في عدة مدن

  • وزير الاتصال المغربي يتحدث عن أهمية تدشين متحف "إيف سان لوران مراكش"


اعتقال مدير وكالة لصرف الحوالات المالية حاول تضليل مصالح الأمن للتستر على اختلاسه لمبلغ مالي مهم
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
18 يونيو 2017 - 15:19

تمكنت مصالح ولاية أمن مراكش من اعتقال مدير وكالة لصرف الحوالات البنكية حاول تضليل المصالح الأمنية عبر بلاغ كاذب، للتستر على عملية اختلاس بعد إدعائه تعرضه لسرقة مبلغ مالي مهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض.
وحسب بلاغ لولاية أمن مراكش، فإن أطوار هذه القضية تعود إلى يوم  الجمعة حين توصلت مصالح الأمن بمكالمة هاتفية من شخص أفاد أنه مدير لوكالة لصرف الحوالات المالية بحي العزوزية، تعرض تحت التهديد بالسلاح الأبيض من طرف شخص مجهول لسرقة مبلغ مالي قدره 13 مليون سنتم كان يضعها داخل كيس وهو في طريقه لإيداع المبلغ المالي لدى الوكالة البنكية التابع لها فرع الصرف الذي يديره.
وأوضح المصدر ذاته أنه بعد الانتقال الفوري لمختلف مكونات مصالح الأمن العمومي والشرطة القضائية والشرطة العلمية والتقنية إلى عين المكان، وربط الاتصال بالمبلغ، الذي كان يحمل علامات جرح بسيط على يديه، تم القيام بعمليات مسح أمني وتحريات معمقة بما في ذلك استغلال تسجيلات كاميرات المراقبة، ليتضح أن المعلومات التي أدلى بها هذا الشخص غير صحيحة.
كما أن الإفادات التي قدمها المبلغ، يضيف البلاغ، بدت مرتبكة ولم تقنع المحققين بصدقيتها، وهو ما حدا بهم إلى محاصرة المشتكي بمجموعة من الأسئلة والمعطيات التقنية المرتبطة بظروف الزمان والمكان حيث أقر أن الأمر يتعلق بسيناريو من نسج خياله وأن المبلغ المالي الذي ادعى سرقته منه هو حصيلة عملية اختلاس سبق له أن قام بها لفائدته.
وقم تم وضع المعني بالأمر رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث والتقديم للعدالة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.




مواضيع ذات صلة