Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الثلاثاء 12 دجنبر 2017 العدد : 2427

"الاتحاد الاشتراكي" يحمل بنكيران مسؤولية أحداث الحسيمة بأثر رجعي

C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس:صحف
تحت المجهر
| 16 يونيو 2017 - 10:00

حملت جريدة "الاتحاد الإشتراكي" الناطقة بإسم نفس الحزب مسؤولية أحداث الحسيمة إلى الحكومة السابقة التي قادها عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية".
وحمل يونس مجاهد، الناطق الرسمي باسم "الاتحاد الاشتراكي"، من جديد على حليفه داخل نفس الأغلبية حزب "العدالة والتنمية" الذي يقود الحكومة، واتهمه بأن له أجندة سياسية تقول على أولويتين: الأولي هي تلبية رغبات المؤسسات التمويلية الدولية واللوبيات المسيطرة على الأبناك والتأمينات والثروات الريعية، والثانية هي السعي إلى زرع الشبكة الزبونية لأنصاره في مفاصل الدولة والمجتمع، ونشر إديولوجيا رجعية وتكريس التخلف الثقافي".
وقال مجاهد، في ركن "بالفصيح" بجريدة "الاتحاد الاشتراكي"، في عددها  ليوم الجمعة ، إن خمس سنوات من الصراع في هذا النموذج (إشارة حكومة بنكيران) "أهدرت فرصة التقدم في معالجة الخصاص الهائل، الذي ورثه المغرب من الخمسينية السابقة".
وأضاف مجاهد أن المعطيات الإحصائية تؤكد أن أغلب مؤشرات النمو قد تراجعت في الخمس سنوات الأخيرة، و"لا يمكن لخطاب المظلومية ورفع شعارات مواجهة ما يسمى ب (التحكم ) أن يخفف مسؤولية هذه التجربة الحكومية، فيما حصل في المغرب وفيما يحصل أيضا في الحسيمة".
وحمل القيادي الاتحادي المسؤولية لحكومة بنكيران، في ما آلت اليه الأوضاع بالمغرب، بالقول "ضاع زمن ثمين على الدولة والمجتمع وآصبح تداركه صعبا، لكن ليس مستحيلا إذا حصل الاقتناع بأن الاصلاح الدستوري، يحتاج الى تفعيل في ارض الواقع، ليس على المستوى السياسي فحسب، ولكن أيضا على المستويات الاقتصادية والاجتماعية، أيضا، أما مهدئات الشعبوية، فقد كان آثرها مؤقتا".




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071