Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
حزب الحركة الشعبية يندد بشدة بمزاعم وزير خارجية الجزائرالهجوم اللفظي لمساهل ضد المغرب ” إهانة وتبخيس للحكامة على مستوى القارة الافريقية برمتها”الياس العماري يقلب الموازين داخل برلمان "البام" و كلمته تزيد المستقبل غموضامشاركون في لقاء بباريس يدينون الخروقات السافرة لحقوق الانسان بمخيمات تندوفسياسيون جزائريون: تصريحات مساهل لا تمثل الدولة الجزائرية هل يستدعي رونار نجم المنتخب فضال للقاء الحاسم أمام الكوت ديفوار؟فرحة عارمة تجتاح البيضاء بعد تأهل الوداد لنهائي دوري الأبطالصحيفة “ليبرتي”: اللجوء إلى طباعة الأوراق النقدية يكشف مدى استفحال الأزمة في الجزائرما الذي أخرج وزير خارجية الجزائر عن حدود اللباقة تجاه المغرب؟فايسبوك يخطط لتحديث قد يدمر أهم ميزاته!بالفيديو.. الحكم يهدي برشلونة هدفا بخطأ فادحالأذكياء أكثر عرضة للأمراض العقلية والجسديةعبد الكبير طبيح: هذه هي الدولة التي أدافع عنهابأزيد من 800 ألف قرص...ارتفاع مقلق في عمليات حجز الأقراص المهلوسة القادمة من الجزائر الى المغرب
فيديوهات
  • تصريح عبد القادر مساهل يعري عن إفلاس الجزائر على الساحة الإفريقية

  • بنكيران يطالب الداخلية والعدل بالتشدد مع خائني الوطن

  • تأمين محيط المدارس

  • عراك بين البجيدي والبام بالرباط سببه العمدة الصديقي

  • محمد بنحمو يبرز خطورة محجوزات الخلية الإرهابية المفككة بفاس ومدن أخرى

  • الأميرة للا سلمى تحضر بمونتيفيديو مأدبة عشاء أقامها رئيس الاوروغواي على شرف المشاركين في المؤتمر الع

  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس


جماعة العدل والاحسان تضحك على نفسها في مسيرة الرباط
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
الرباط: كفى بريس
11 يونيو 2017 - 18:06

  عادت جماعة العدل والاحسان المحظورة لتضحك على نفسها، قبل أن تتصور أنها تضحك على دقون المغاربة بذلك،وكما كان منتظرا منها، وبطريقة فجة جدا، حاولت إعادة انتاج التاريخ بشكل كاريكاتوري، وإعادة عقارب الزمن الى 20 فبراير البئيسة من سنة 2011 في مسيرة اليوم بالرباط، وأن تركب على أوهامها القائلة بقيام القومة التي لاتعني في قاموس ذوي البصيرة من المؤمنين العقلاء سوى الفتنة، وكل فتنة كما يعلم المسلمون  "ظلالة وكل ظلالة في النار".
عادت الجماعة الى شوارع الرباط، بعد أن سفهها الشعب المغربي بذكائه السياسي العالي وايمانه باسلامه المغربي المالكي، ودولة امارة المؤمنين بقيادة محمد السادس، وابتعاده عن الغي وكل فتاوي الشيطنة القادمة من الشرق ودول  القحط والخلافة في جبال "تورابورا" بأفغانستان و مناهج الخوارج من الشيعة في ايران الذين تهتدي الجماعة بهدي خلافة أئمتهم  وأكياس مالهم..
عادت  الجماعة -بعد راحة بيلوجية- ممزقة الصفوف متشظية الأجنحة بعد هزيمتها النكراء في 20 فبراير وخطاب الملك الخالد محمد السادس في 9 مارس 2009 الذي كان خطابا يصدق فيه قول الشاعر "أصدق أنباء من الكتب ..فيه الحد بين الجد واللعب" لكنها رغم محاولات اخفائها اليوم في مسيرة التضامن مع أحداث الحسيمة، فانها بدت شاخصة واضحة للعيان وكل المهتمين والمتتبعين " حتى علق عليها أحد الظرفاء بالقول المأثور عربيا" هيهات ان يخفي ما فعل
الدهر العطار" .
ان منطق الكرّ والفرّ الذي نهلته الجماعة من تخاريف الكتب الصفراء وأساطير عنترة العبسي، بدا اليوم غير ذي جدوى في عصر العولمة و الزمن الرقمي زاكتشاف أكوان وكواكب للحياة جديدة، وبالتالي فعودتها لن تغير من مسار التاريخ المغربي شيئا وتقدم الشعب خلف ملكه قيد أنمله، ورغم نفخها في الأرقام مثلما جرت العاد بحديثها عن المليونية فان الأرقام و باحصاء العارفين من الصحافة الوطنية والدولية قالت أن المتظاهرين كانو في حدود ال 10 آلاف مشارك وفي أقصى تقدير 14 ألف شخص عبروا عن رأيهم بكل حرية وسط العاصمة الرباط.
 






مواضيع ذات صلة