Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • هكذا عبر اللاجئون السوريون عن شكرهم للملك محمد السادس

  • الشباب الملكي ينظم مسيرة بالرباط

  • الشيخ الكوشي يؤم بالملك في ليلة القدر

  • الملك يكافئ طفلا رتل القرآن في حضرته

  • لحظة وصول الملك محمد السادس لمسجد الحسن الثاني لترأس احياء ليلة القدر

  • كراكاج واحتفالية الوداد البيضاوي امام الأهلي المصري

  • بعد التأهل إلى نهائي كأس الجزائر.. لاعبو بلوزداد يحتفلون بالزاكي بطريقة طريفة!

  • بلاغ القصر الملكي : الملك محمد السادس يترأس حفل احياء ليلة القدر المبارك

  • ماكرون يحل ضيفا في حفل إفطار للمسلمين في باريس

  • مولاي الحسن يبهر الرئيس الفرنسي والعالم

  • تعرفوا على التلميذة إيمان الطويل من سيدي بنور صاحبة أعلى معدل في امتحان الباكالوريا لسنة 2017

  • أهداف مباراة الافريقي التونسي 2-1 الفتح الرباطي

  • أهداف مباراة الوداد الرياضي 2-0 الأهلي المصري |دوري أبطال افريقيا 2017

  • المغرب يبهر من جديد | تقرير رائع من قناة أمريكية مدينة فاس ومشروع توليد الطاقة من النفايات!!

  • تفاصيل الاتفاقيات العشر الموقعة بين المغرب وتونس

  • العلمي : احزاب خسرت الانتخابات تستغل حراك الريف لأهداف سياسية

  • لحظة القبض على منفذ الهجوم الذي دهس المصليين في لندن

  • فيضان وسط تجمع سكاني بجماعة تافتشنا إقليم زاكورة

  • سرقة في عز رمضان و وسط بيت الله

  • حصاد يطالب مسؤولي التعليم بعدم تجاوز 40 تلميذا في القسم…


شخصيات من الديانات السماوية الثلاث يحتفون بالتسامح والسلام بالرباط
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
09 يونيو 2017 - 17:08

اجتمعت شخصيات أكاديمية وسياسية ومن المجتمع المدني تنتمي للديانات السماوية الثلاث  الخميس بالرباط للاحتفاء بقيم التسامح والسلام، بمناسبة الذكرى ال56 لوفاة جلالة المغفور له محمد الخامس وحلول شهر رمضان الأبرك.
ويعد هذا المنتدى للتسامح والسلام الذي نظم بمبادرة من المركز المتوسطي للسلام والحوار بين الحضارات وجمعية مولاي عبد السلام بن مشيش من جل التنمية والتضامن، فرصة لاستحضار المجهودات التي بذلها جلالة المغفور له محمد الخامس من أجل تحرير المغرب من ربقة الاستعمارين الفرنسي والاسباني.
وقد زار المشاركون ضريح محمد الخامس من أجل الترحم على روح أب الأمة ، قبل توقيع لوحة تحت عنوان "حمامة السلام والتسامح"والتي ستوجه لسفير مصر في المغرب،عربونا عن التضامن والتآزر مع مصر بعد الهجمات الارهابية الأخيرة التي استهدفت حافلة كانت تقل أقباطا لزيارة دير.
وشكل تنظيم إفطار جماعي إحدى اللحظات القوية لهذا اليوم الذي يعد رمزا للصداقة والتقاسم والتسامح واحترام الآخر بغض النظر عن ديانته.
وخلال هذا الاستقبال،تم تكريم عدد من قدماء المقاومين، والمندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير السيد مصطفى الكثيري تقديرا للخدمات المحمودة التي أسدوها لبلدهم.
وقال رئيس المركز المتوسطي للسلام والحوار بين الحضارات،محمد عبيدو"إن تنظيم هذا اللقاء يأتي بمناسبة ذكرى وفاة بطل الحرية والاستقلال  المغفور له محمد الخامس والذي ضحى بالعرش من أجل حرية المملكة وواجه الاستعمار وفاشية فيشي من خلال توفير الحماية للمواطنين أتباع الديانة اليهودية."
وأضاف أن هذا الافطار الجماعي"أفضل تعبير عن التسامح والاحترام الديني اللذين يميزان الشعب المغربي".
ومن جهته أشار السيد مصطفى الكثيري إلى أن هذا اللقاء يعكس قيم التسامح والحوار والانفتاح بين مختلف الحضارات والديانات والثقافات.
ونوه بهذه المبادرة في هذا الشهر الفضيل وبلحظة التضامن هذه مع الشعب المصري الذي كان مواطنوه الأقباط ضحايا لأعمال ارهابية،مشيرا الى أنه لا صلة لهذه الاعمال البشعة بالاسلام، دين السلام والتسامح.
واختتم هذا المنتدى بحفل قدمته جوق الموسيقى الأندلسية بالعرائش بقيادة الحاج أحمد الطود،وبمشاركة الفنان عبد السلام سفياني .




مواضيع ذات صلة