Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • هكذا عبر اللاجئون السوريون عن شكرهم للملك محمد السادس

  • الشباب الملكي ينظم مسيرة بالرباط

  • الشيخ الكوشي يؤم بالملك في ليلة القدر

  • الملك يكافئ طفلا رتل القرآن في حضرته

  • لحظة وصول الملك محمد السادس لمسجد الحسن الثاني لترأس احياء ليلة القدر

  • كراكاج واحتفالية الوداد البيضاوي امام الأهلي المصري

  • بعد التأهل إلى نهائي كأس الجزائر.. لاعبو بلوزداد يحتفلون بالزاكي بطريقة طريفة!

  • بلاغ القصر الملكي : الملك محمد السادس يترأس حفل احياء ليلة القدر المبارك

  • ماكرون يحل ضيفا في حفل إفطار للمسلمين في باريس

  • مولاي الحسن يبهر الرئيس الفرنسي والعالم

  • تعرفوا على التلميذة إيمان الطويل من سيدي بنور صاحبة أعلى معدل في امتحان الباكالوريا لسنة 2017

  • أهداف مباراة الافريقي التونسي 2-1 الفتح الرباطي

  • أهداف مباراة الوداد الرياضي 2-0 الأهلي المصري |دوري أبطال افريقيا 2017

  • المغرب يبهر من جديد | تقرير رائع من قناة أمريكية مدينة فاس ومشروع توليد الطاقة من النفايات!!

  • تفاصيل الاتفاقيات العشر الموقعة بين المغرب وتونس

  • العلمي : احزاب خسرت الانتخابات تستغل حراك الريف لأهداف سياسية

  • لحظة القبض على منفذ الهجوم الذي دهس المصليين في لندن

  • فيضان وسط تجمع سكاني بجماعة تافتشنا إقليم زاكورة

  • سرقة في عز رمضان و وسط بيت الله

  • حصاد يطالب مسؤولي التعليم بعدم تجاوز 40 تلميذا في القسم…


لماذا سمي شهر رمضان الكريم بهذ ا الاسم؟
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: متابعة
07 يونيو 2017 - 18:35

شهر رمضان من الأشهر الذي ينتظرها المسلمون بفارغ الصبر باعتباره فرصة لكسب الأجر العظيم، كما أنه من الأشهر التي تقربنا لله تعالى، فشهر رمضان ثلاثة أثلاث مغفرة ورحمة وعتق من النّار، ولا ننسى ليلة القدر وهي الليلة العظيمة التي نزل به القرآن الكريم.

ورمضان الشهر الوحيد الذي ذُكر اسمه في القرآن الكريم، ويعني لغويا الحر الشديد أو الصخب أو الشِدة، وهو الشهر التاسع من شهور السنة وفق التقويم الهجري، وسمي بهذا الاسم في العام 412 ق م، في عهد كلاب بن مرة .

وسمي الشهر الكريم بهذا الاسم، لأنه غالبا ما يصادف زمن الرمضاء، وهو الذي يشتد فيه الحر في جزيرة العرب، فسمي من الرمض وهو شدة الحر، ولأنه يرمض الذنوب، أي يغسلها بالأعمال الصالحة، وقالوا هو مأخوذ من الرميض، وهو السحاب والمطر في آخر القيظ وأول الخريف، سمي رميضا لأنه يدرأ سخونة الشمس، وهكذا رمضان يغسل الأبدان من الآثام.




مواضيع ذات صلة