Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :

فيديوهات
  • إعادة انتخاب المغرب بنيويورك رئيسا للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب

  • ناصر بوريطة يؤكد على أهمية تطوير العمل الافريقي

  • كاميرا خفية ترصد تعرض نساء مغربيات للتحرش

  • ابن كيران: بلا معقول هاد اللحي ما عندهم باش ينفعونا..وحتى الحجاب زيدوه عليهم!

  • ندوة تحضيرية لمعرض الطاقات المتجددة

  • اعتراف دولي بريادة الملك في النهوض بقيم التسامح

  • ابرز ما قدمه اسامة طنان في مباراة لاس بالماس واتلتيكو بلباو

  • حصاد يصدم الجميع ويصدم هذه الجمعيات..

  • لحظة سقوط عريس من فوق العمارية و هو يحاول تقبيل عروسه

  • تأجيل موعد الإنتخابات البلدية في تونس

  • وزير التربية الوطنية يستعرض مستجدات الدخول المدرسي

  • انهيار منزل بالبيضاء ووفاة صاحبه

  • شجار كفاني ونايمار من اجل تسديد ضربة جزاء

  • حصاد يعترف: قضية المحفظات كانت غلطة!

  • موريتانيا ماضية في تنفيذ أجندة الجنرالات الرامية إلى إشعال فتيل التوتر في المنطقة

  • هدف عالمي لديبالا في مرمى ساسولو

  • إعصار ايرما يهدد المغرب تونس موريطانيا و الجزائر

  • ناشر صور "صفعة طنجة"يعتذر للأستاذة المعفاة

  • لحظة وصولة بعثة الوداد الرياضي الى برتوريا بجنوب افريقيا

  • افتتاح الأبواب المفتوحة للأمن الوطني


هلال: قرار مجلس الأمن الأخير بشأن الصحراء يكرس خيار المفاوضات
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس ( و م ع)
19 ماي 2017 - 08:25

أكد السفير، الممثل الدائم للمغرب بالأمم المتحدة، عمر هلال، الخميس بكينغستاون، بسانت فنسنت وغرينادين، أن القرار 2351، الذي صادق عليه مجلس الأمن نهاية أبريل الماضي، كرس خيار المفاوضات لتسوية النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، واستبعد بشكل نهائي أية إشارة إلى الاستفتاء.

وقال هلال، الذي كان يتحدث خلال المؤتمر الإقليمي (سي 24) بالكاريبي، أن القرار 2351 “كرس خيار المفاوضات كسبيل وحيد للتوصل إل تسوية سياسية مقبولة من الاطراف، واستبعد نهائيا، كما هو شأن كل القرارات منذ 2001، أية إشارة إلى الاستفتاء كآلية لممارسة حق تقرير المصير لحل هذا النزاع الإقليمي”.

ولاحظ هلال أن هذا القرار يأتي في سياق يتميز بالإرادة الأكيدة للأمم المتحدة لإحياء المسلسل الأممي، على أساس التوجيهات والمعايير الأساسية التي حددها مجلس الأمن منذ 2007 لتسوية هذا النزاع الاقليمي.

 كما أشاد نص القرار بالجهود الجدية وذات المصداقية التي يقوم بها المغرب من أجل التقدم نحو تسوية سياسية، داعيا إلى مفاوضات مكثفة وجوهرية على أساس الواقعية وروح التوافق.

 وبالفعل، لاحظ هلال أنه على غرار القرارات ال 12 السابقة، جاء قرار عام 2017 ليكرس، على مستوى الأمم المتحدة، مرجعية سياسية واضحة تترجم الدعم الحقيقي والاهتمام الجلي للمجتمع الدولي بالمخطط المغربي للحكم الذاتي، والذي رحب العالم بالصدق والالتزام والصرامة خلال إعداده وبغايته المسؤولة والبناءة.

 وتابع السفير أن هذه القرارات “حددت، منذ 2007، المعايير الأساسية للبحث عن تسوية سياسية، متفاوض بشأنها ونهائية للنزاع الإقليمي حول الصحراء، أي تفوق المبادرة المغربية للحكم الذاتي، والمفاوضات كسبيل واحد ووحيد من أجل التوصل إلى تسوية سياسية، بالإضافة إلى الواقعية وروح التوافق كشرطين أولين للتسوية السياسية، والانخراط القوي والجدي لبلدان الجوار لتقديم مساهمتها المهمة في المسلسل الأممي”.




مواضيع ذات صلة