Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :

فيديوهات
  • إعادة انتخاب المغرب بنيويورك رئيسا للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب

  • ناصر بوريطة يؤكد على أهمية تطوير العمل الافريقي

  • كاميرا خفية ترصد تعرض نساء مغربيات للتحرش

  • ابن كيران: بلا معقول هاد اللحي ما عندهم باش ينفعونا..وحتى الحجاب زيدوه عليهم!

  • ندوة تحضيرية لمعرض الطاقات المتجددة

  • اعتراف دولي بريادة الملك في النهوض بقيم التسامح

  • ابرز ما قدمه اسامة طنان في مباراة لاس بالماس واتلتيكو بلباو

  • حصاد يصدم الجميع ويصدم هذه الجمعيات..

  • لحظة سقوط عريس من فوق العمارية و هو يحاول تقبيل عروسه

  • تأجيل موعد الإنتخابات البلدية في تونس

  • وزير التربية الوطنية يستعرض مستجدات الدخول المدرسي

  • انهيار منزل بالبيضاء ووفاة صاحبه

  • شجار كفاني ونايمار من اجل تسديد ضربة جزاء

  • حصاد يعترف: قضية المحفظات كانت غلطة!

  • موريتانيا ماضية في تنفيذ أجندة الجنرالات الرامية إلى إشعال فتيل التوتر في المنطقة

  • هدف عالمي لديبالا في مرمى ساسولو

  • إعصار ايرما يهدد المغرب تونس موريطانيا و الجزائر

  • ناشر صور "صفعة طنجة"يعتذر للأستاذة المعفاة

  • لحظة وصولة بعثة الوداد الرياضي الى برتوريا بجنوب افريقيا

  • افتتاح الأبواب المفتوحة للأمن الوطني


ترامب في مرمى فضيحتين قد تعصفان بمستقبله السياسي
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس ( أ ف ب)
17 ماي 2017 - 19:27

تعرض البيت الابيض لهزة جديدة بسبب اتهامين وجها للرئيس دونالد ترامب، بأنه حاول شخصيا التدخل في تحقيق يقوم به مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) وأنه كشف عن معلومات سرية للغاية لمسؤولين روس.

وأثارت هذه الضربة المزدوجة المؤلمة لإدارة الملياردير الجمهوري، التي لا يتجاوز عمرها الأربعة أشهر، موجة من الغضب في صفوف الديموقراطيين الذين طالبوا بتوضيح كامل.

ويتهم ترامب بأنه افشى معلومات سرية للغاية لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال اجتماع في المكتب البيضاوي، كما يتهم بأنه طلب من مدير الاف بي آي جيمس كومي أن يتخلى عن تحقيق متعل ق بمستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين.

ومن شأن أي من هذين الاتهامين أن يدخلا أية إدارة أميركية في أزمة حقيقية. إلا أن التقارير التي نفاها فريق ترامب، تزيد من الشكوك في أن الادارة الجديدة تشهد حالة دائمة من الفوضى والتخبط.

وفيما سعى موظفو البيت الأبيض لتوضيح قرار ترامب بأن يطلع لافروف على معلومات تتعلق بتهديد خاص بتفجير يخطط له تنظيم الدولة الاسلامية حصل عليها من الاستخبارات الاسرائيلية، فجرت صحيفة نيويورك تايمز قنبلة أخرى.

ونقلت الصحيفة عن شخصين اطلعا على ملاحظات كتبها كومي، أنه عندما التقى كومي ترامب بعد يوم من استقالة فلين، حاول الرئيس وقف التحقيق الذي يجريه مكتب الاف بي آي.

وطبقا لمذكرة كتبها كومي الذي اقاله ترامب الاسبوع الماضي، فقد قال له ترامب خلال لقاء في الرابع عشر من شباط/فبراير “امل أن تتخلى عن هذا الامر وتعفي فلين” من التحقيق.

واضاف “أن مايكل فلين “رجل جي د. آمل أنه يمكنكم التخلي عن (هذا التحقيق)”.

وفي رسالة الى مدير مكتب التحقيقات الفدرالي بالوكالة اندرو ماكيب، طلبت لجنة الاشراف في مجلس الشيوخ تسليمها جميع المذكرات وغيرها من الوثائق أو التسجيلات المتعلقة بالاتصالات بين ترامب وكومي بحلول 24 مايو.

وكتب الجمهوري جيسون شافتز رئيس اللجنة “في حال صح ذلك فإن هذه المذكرات تثير أسئلة حول ما إذا كان الرئيس حاول التأثير على تحقيقات الاف بي آي أو عرقلتها لانها تتعلق بالجنرال فلين”.

سارع البيت الأبيض الى نفي أية اشارة الى ان ترامب حاول عرقلة العدالة، وهو ما يعتبر مخالفة جنائية، اثناء تعامله مع كومي.

وقال مسؤول اميركي طلب عدم الكشف عن هويته “رغم أن الرئيس اعرب مرارا عن رأيه بأن الجنرال فلين رجل محترم خدم بلاده وحماها، إلا أن الرئيس لم يطلب ابدا من السيد كومي أو أي شخص آخر لاغلاق اي تحقيق”.

واضاف ان “الرئيس يكن كل الاحترام لاجهزة تطبيق القانون ولجميع التحقيقات. وهذه ليست صورة حقيقية أو دقيقة للحوار الذي دار بين الرئيس والسيد كومي”.




مواضيع ذات صلة