Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :

فيديوهات
  • إعادة انتخاب المغرب بنيويورك رئيسا للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب

  • ناصر بوريطة يؤكد على أهمية تطوير العمل الافريقي

  • كاميرا خفية ترصد تعرض نساء مغربيات للتحرش

  • ابن كيران: بلا معقول هاد اللحي ما عندهم باش ينفعونا..وحتى الحجاب زيدوه عليهم!

  • ندوة تحضيرية لمعرض الطاقات المتجددة

  • اعتراف دولي بريادة الملك في النهوض بقيم التسامح

  • ابرز ما قدمه اسامة طنان في مباراة لاس بالماس واتلتيكو بلباو

  • حصاد يصدم الجميع ويصدم هذه الجمعيات..

  • لحظة سقوط عريس من فوق العمارية و هو يحاول تقبيل عروسه

  • تأجيل موعد الإنتخابات البلدية في تونس

  • وزير التربية الوطنية يستعرض مستجدات الدخول المدرسي

  • انهيار منزل بالبيضاء ووفاة صاحبه

  • شجار كفاني ونايمار من اجل تسديد ضربة جزاء

  • حصاد يعترف: قضية المحفظات كانت غلطة!

  • موريتانيا ماضية في تنفيذ أجندة الجنرالات الرامية إلى إشعال فتيل التوتر في المنطقة

  • هدف عالمي لديبالا في مرمى ساسولو

  • إعصار ايرما يهدد المغرب تونس موريطانيا و الجزائر

  • ناشر صور "صفعة طنجة"يعتذر للأستاذة المعفاة

  • لحظة وصولة بعثة الوداد الرياضي الى برتوريا بجنوب افريقيا

  • افتتاح الأبواب المفتوحة للأمن الوطني


لوبان تطالب بإغلاق "مساجد الإسلاميين" بعد هجوم الشانزلزيه
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: وكالات
21 أبريل 2017 - 19:33

دعت المرشحة الرئاسية الفرنسية، مارى لوبان، إلى إغلاق جميع "مساجد الإسلاميين" في فرنسا، في بيان متلفز، الجمعة، عقب الهجوم المسلح على سيارة شرطة في شارع الشانزلزيه، أشهر شوارع العاصمة الفرنسية، باريس، مساء الخميس، ما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة شرطيين آخرين.

وقالت لوبان: "يجب طرد دعاة الكراهية، ويجب إغلاق مساجد الإسلاميين"، مضيفة: "يجب ألا تتمتع أيديولوجية الإسلاميين بالحق في البقاء في فرنسا".

ودعت المرشحة الرئاسية إلى حظر "المنظمات السلفية مثل فروع الإخوان المسلمين". وقالت زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة إنه يتعين طرد الأشخاص المذكورة أسماؤهم ضمن "قوائم التطرف" لدى أجهزة الأمن الفرنسية من فرنسا، وسحب الجنسية منهم.

ودعت لوبان إلى فتح تحقيق بهدف "حل المنظمات التعاونية والثقافية التي تعزز أو تمول الأيديولوجيات المتعصبة."

 ويُشار إلى أن هجوم الشانزلزيه جاء قبل أيام من أول جولات الانتخابات الفرنسية الرئاسية، ما سلط الضوء على قضايا الأمن القومي والإرهاب والهجرة.

كما كان تنظيم "داعش" قد زعم مسؤوليته وراء الهجوم، معلناً عبر ذراعه الإعلامية "أعماق"، مساء الخميس، أن منفذ إطلاق النار هو أحد "مقاتليه" وأن اسمه أبو يوسف البلجيكي.




مواضيع ذات صلة