Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس

  • اوراش الدار البيضاء

  • حريق مهول يأتي على مستودع بانزكان

  • ردود أفعال وشهادات على إثر عملية تفكيك الخلية الإرهابية في عدة مدن

  • وزير الاتصال المغربي يتحدث عن أهمية تدشين متحف "إيف سان لوران مراكش"

  • تفاصيل اعتقال شخصين لارتباطهما بتنظيم داعش بمدينة فاس

  • إجهاض مخطط إرهابي يروم زعزعة أمن و استقرار البلاد


الأشعري: أتأسف لهذا الخليط و ليس هناك ما يجمع الاتحاد الاشتراكي والعدالة والتنمية
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس
10 أبريل 2017 - 17:26

وصف محمد الأشعري، وزير الثقافة والاتصال الأسبق، وعضو المكتب السياسي حزب الاتحاد الاشتراكي الأغلبية الحالية بـ  "الخليط"، وتأسف لذلط قائلا: "هذه هي الصورة التي تضرب الديمقراطية في العمق لأنه لا يمكن أن نفسر للمواطن المغربي ما الذي يجمع بين عناصر هذه الصورة"، موصحا أن حزب العدالة والتنمية والاتحاد الاشتراكي والتنمية يوجدان على طرفي نقيض في العديد من القضايا.

قال محمد الأشعري، وزير الثقافة والاتصال الأسبق، وعضو المكتب السياسي حزب الاتحاد الاشتراكي سابقا إن "الاتحاد الإشتراكي" أخطأ عندما قبل المشاركة في حكومة إدريس جطو (2002 – 2007، لكنه في نفس الوقت قال  بأنه "ليس نادما" على مشاركته في تلك الحكومة كوزير للثقافة مبررا ذلك بكونه استطاع أن يستمر في الأعمال التي كان منخرطا فيها والمشاريع التي كان قد بدأها.

وأضاف الأشعري في حوار خص به قناة "فرانس 24" أن مشاركة "الاتحاد الاشتراكي" في حكومة جطو أدى إلى  "نوع من الخيبة في صفوف الاتحاد الاشتراكي فيما بعد، وأدى إلى استقرار رأي لدى الرأي العام بأن (الاتحاد الاشتراكي) فضل الاستمرار في الكراسي الديمقراطية على الدفاع عن المنهجية الديمقراطية بشكل مباشر".




مواضيع ذات صلة