Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس

  • اوراش الدار البيضاء

  • حريق مهول يأتي على مستودع بانزكان

  • ردود أفعال وشهادات على إثر عملية تفكيك الخلية الإرهابية في عدة مدن

  • وزير الاتصال المغربي يتحدث عن أهمية تدشين متحف "إيف سان لوران مراكش"

  • تفاصيل اعتقال شخصين لارتباطهما بتنظيم داعش بمدينة فاس

  • إجهاض مخطط إرهابي يروم زعزعة أمن و استقرار البلاد


الحكومة الجديدة : الحركة الشعبية ترفع شعار الاستمرارية وعودة الاتحاد الدستوري بعد غياب دام لعقدين من الزمن
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
06 أبريل 2017 - 18:30

يشارك حزب الحركة الشعبية، الذي حصل على ثلاث حقائب بالحكومة الجديدة التي يقودها سعد الدين العثماني، والتي ترأس الملك محمد السادس مراسم تعيينها الأربعاء بالرباط، في التحالف الحكومي حاملا شعار الاستمرارية، في وقت سجل فيه حزب الاتحاد الدستوري عودته إلى الحكومة بحقيبتين وزاريتين.
ووقع حزب المعطي بوعبيد على عودته إلى الأغلبية الحكومية بعد غياب دام لأزيد من 19 سنة، حيث لم يشارك في الحكومة منذ سنة 1998، تاريخ تعيين حكومة التناوب بقيادة الكاتب الأول الأسبق للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عبد الرحمن اليوسفي.
وحصل حزب الحركة الشعبية، الذي شارك في حكومة عبد الإله بنكيران سنة 2011، على ثلاث حقائب، منها وزارة الثقافة والاتصال التي عهد بتسييرها لمحمد الأعرج، عضو الاتحاد البرلماني العربي منذ سنة 2011.
بدوره، عين حمو أوحلي كاتبا للدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات مكلفا بالتنمية القروية والمياه والغابات، والذي كان كاتبا للدولة مكلفا بالتضامن والعمل الإنساني في حكومة عبد الرحمن اليوسفي، قبل أن يعين عضوا بالمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان سنة 2002.
ويحضر حزب الحركة الشعبية في هذه الحكومة أيضا بوجه جديد، هو فاطنة لكحيل التي عينت كاتبة للدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة مكلفة بالإسكان.
وعملت لكحيل كمستشارة بالبرنامج المشترك للأمم المتحدة حول داء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا) ما بين 2000 و2002، ونائبة لرئيس مجلس النواب خلال الفترة ما بين 2003 و2008.
ونال حزب الاتحاد الدستوري، الغائب عن السلطة التنفيذية منذ سنة 1998، حقيبتين وزاريتين عادتا لمحمد ساجد الذي عين وزيرا للسياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، إضافة إلى الوجه الشاب عثمان الفردوس، الذي عين كاتبا للدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي مكلفا بالاستثمار.




مواضيع ذات صلة