Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • شاهد نقاش رائع في قناة الجزيرة حول اسباب غضب الملك محمد السادس من الوزراء المتسبيبن في مشاكل الحسيمة

  • تفاصيل الاثنين الأسود بالحسيمة

  • سمكة متوحشة تهاجم سيدة داخل متجر سوبر ماركت

  • اصطدام قوي بين شاحنة كبيرة محملة بالبوتان و أخرى بالوقود

  • الملك محمد السادس يتقبل تهاني بمناسبة عيد الفطر بالقصر الملكي بالدار البيضاء 2017

  • الملك محمد السادس يستقبل الولاة و العمال الجدد بالإدارتين الترابية والمركزية للمملكة

  • الملك محمد السادس يترأس مجلسا للوزاراء

  • ارتباط المغاربة باللباس التقليدي في عيد الفطر المبارك

  • الملك محمد السادس يؤدي صلاة العيد

  • الرباط: إحتراق سيارة بسبب تماس كهربائي في القامرة

  • شخصين يسرقان دراجة نارية في أكادير

  • بعد أن علقوا لساعات باسبانيا، أفراد من الجالية المغربية يصلون ميناء طنجة

  • المغاربة يشرعون في إخراج زكاة الفطر

  • حريق بدوار تازروت بجماعة أم عزة بضواحي عين العودة

  • حضور المرتضى إعمراشا في جنازة و تشييع جثمان والده بالحسيمة

  • برلماني يستولي على أرض فلاحية بالتزوير

  • فاس : الشرطة تقبض على مجرم و المواطنون يرددون "الصلاة و السلام على رسول الله"

  • قرض بـ 80 مليار سنتيم لإصلاح التعليم بالمغرب

  • بلاغ الحكومة حول نظام صرف مرن و تعويم الدرهم

  • كلمة رئيس الحكومة في افتتاح المجلس الحكومي يوم الخميس 22 يونيو


الوردي يكشف عن خطة عمله على رأس وزارة الصحة في ولايته الثانية
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: مواقع
06 أبريل 2017 - 11:00

قال وزير الصحة، الحسين الوردي، تعليقا على تعيين الملك لحكومة العثماني، الأربعاء، بالقصر الملكي بالرباط، إن هذا التنصيب هو تكليف أكثر منه تشريف، مشيرا أن الولاية الأولى له في وزارة الصحة كانت ولاية مخططات استراتيجية كالسياسة الدوائية، وتخفيض ثمن الأدوية، وصنع الأدوية المكلفة، وكانت خطوة كذلك نحو التغطية الصحية الشاملة، مبرزا أن هناك مواكبة قانونية وتشريعية لهذه الانجازات من خلال أكثر من 103 قانون ومرسوم.
وأضاف الوردي، في شريط فيديو، منشور على الصفحة الرسمية لحزب التقدم والاشتراكية، ب"فيسبوك"، أن الولاية الثانية سيتم الاشتغال فيها على اتجاهين؛ الأول خاص بالمخططات والاستراتيجيات السابقة، حيث سيتم العمل مع جميع طاقم الوزارة حتى يلمس المواطن المغربي هذه الخدمات من حيث الاستقبال ومن حيث توفير الادوية وتوفير التجهيزات البيوطبية والولوج الى الخدمات الطبية أينما وجدوا في المغرب.
وبخصوص الاتجاه الثاني، فهو متعلق حسب الوردي، بالموارد البشرية، حيث أكد أنه في هذه الولاية ستكون لديه إجابات صريحة وأجوبة دقيقة فيما يخص الملف المطلبي للشغيلة الصحية والذي اعتبر أنه "ملف معقول" لشريحة مهنيي الصحة الذين يعملون بجدية والذين جلهم شرفاء ونزهاء.




مواضيع ذات صلة