Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
بنعبدالله يترأس توقيع اتفاقية على عقد برنامج بغية تنفيذ برنامج العمل المسطر في جهة الداخلةتالي هلفونت: الملك محمد السادس "مكانة وشرعية متفردة" في مجال مكافحة التطرف الدينيالجائزة الممنوحة للملك تشهد على "تماسك ورسوخ" قيادة ورؤية محمد السادسالمصطفى المريزق: بيت الانتماء الجدير بالبناءوزراة التربية الوطنية تقدم روايتها حول احتجاج تلاميذ برمي محافظهم أمام مركز للشرطة مهرجان "اسكلو ن وركان"بوريطة: منح الملك "جائزة التسامح" اعتراف بجهودهالأرصاد الجوية تتوقع سحبا وضبابا على السواحل بهذه المناطق المغربيةشباط يواصل خرجاته.. طلب مني أخنوش عدم المشاركة في حكومة بنكيران ورفضتالملك محمد السادس يلتقي مهاجرا من مالي بباريس وهذا ما دار بينهما..بعد تونس..رضا الطلياني في ضيافة أمن طنجة لهذا السبب الملك يهنئ الحاكم العام لسانت كريستوف ونيفيس بمناسبة عيد استقلال بلادهحصاد يعفي 5 مدراء أكاديميات جهوية ويعلن عن باب الترشيح لشغل مناصبهمرئيس جمهورية مالي يعرب عن “إعجابه الكبير” بالملك محمد السادس
فيديوهات
  • ابرز ما قدمه اسامة طنان في مباراة لاس بالماس واتلتيكو بلباو

  • حصاد يصدم الجميع ويصدم هذه الجمعيات..

  • لحظة سقوط عريس من فوق العمارية و هو يحاول تقبيل عروسه

  • تأجيل موعد الإنتخابات البلدية في تونس

  • وزير التربية الوطنية يستعرض مستجدات الدخول المدرسي

  • انهيار منزل بالبيضاء ووفاة صاحبه

  • شجار كفاني ونايمار من اجل تسديد ضربة جزاء

  • حصاد يعترف: قضية المحفظات كانت غلطة!

  • موريتانيا ماضية في تنفيذ أجندة الجنرالات الرامية إلى إشعال فتيل التوتر في المنطقة

  • هدف عالمي لديبالا في مرمى ساسولو

  • إعصار ايرما يهدد المغرب تونس موريطانيا و الجزائر

  • ناشر صور "صفعة طنجة"يعتذر للأستاذة المعفاة

  • لحظة وصولة بعثة الوداد الرياضي الى برتوريا بجنوب افريقيا

  • افتتاح الأبواب المفتوحة للأمن الوطني

  • أولى صور انفجار لندن صباح اليوم

  • موهبة شابة، جاور مبابي، وتوج أوروبيا واختار اللعب مع "الأسود"

  • جراءات وزارة الصحة لتسوية الوضعية العلمية والإدارية للممرضين

  • جامعة محمد السادس لعلوم الصحة تعلن افتتاح تكوينات جديدة بمستوى الماستر

  • تصريح المغربية نوال المتوكل بعد فوز باريس و لوس انجلوس باستضافة اولمبياد 2024 و2028

  • إنقاذ قاصر مخفي في حافلة حاول الدخول لإسبانيا


لا يوجد ما يبرر الجرائم البربرية والوحشية والأفعال المروعة التي تم ارتكابها بحق ضحايا "اكديم إيزيك"
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
20 مارس 2017 - 19:43

قال أستاذ القانون بجامعة باريس، جون إيف دو كارا،الاثنين بسلا، أنه لا يوجد ما يبرر الجرائم البربرية والوحشية والأفعال المروعة التي تم ارتكابها بحق ضحايا أحداث تفكيك مخيم "اكديم إيزيك".
وأوضح السيد دو كارا، عقب الجلسة الثامنة لهذه المحاكمة، أن المتهمين يحاولون جعل الوقائع التي تنظر فيها محكمة الاستئناف بسلا قضية "سياسية" غير أنها "أفعال إجرامية بحتة"، معتبرا الإقدام على ذبح القوات المساعدة ودهس الأشخاص واستعمال القنابل الحارقة "أمور غير مقبولة".
وأكد أن قتل أزيد من 10 ضحايا بطريقة وحشية وبربرية يعد من الجرائم الفظيعة، مشيرا إلى أن المحاكم الدولية تتعامل بحزم مع مثل هذه الجرائم المروعة.
وأضاف، من ناحية أخرى، أن جلسات هذه القضية "تدار بكيفية ناجعة وتستجيب لشروط المحاكمة العادلة والمنصفة"، موضحا أنه "حتى في بعض المحاكم الفرنسية أو غيرها لا يتمتع المتهمون عادة بهذا القدر من الحرية في التعبير عن رأيهم".
وقد استأنفت غرفة الجنايات الاستئنافية بملحقة محكمة الاستئناف بمدينة سلا، اليوم الاثنين، محاكمة المتهمين في قضية أحداث تفكيك مخيم "اكديم إزيك"، حيث تم الشروع في استنطاق المتهمين.
وتتابع هذه المحاكمة، منذ انطلاقتها في 26 دجنبر 2016، العديد من جمعيات الدفاع عن حقوق الإنسان والمنظمات غير الحكومية المستقلة الوطنية والدولية، مع حضور قوي لأسر الضحايا.
يذكر أن أحداث "إكديم إزيك"، التي وقعت في شهري أكتوبر ونونبر 2010، خلفت 11 قتيلا بين صفوف قوات الأمن من ضمنهم عنصر في الوقاية المدنية، إضافة إلى 70 جريحا من بين أفراد هذه القوات وأربعة جرحى في صفوف المدنيين، كما خلفت الأحداث خسائر مادية كبيرة في المنشآت العمومية والممتلكات الخاصة.
و يواجه المتهمون في هذا الملف تهما تتعلق ب"تكوين عصابة إجرامية والعنف في حق أفراد من القوات العمومية أثناء مزاولتهم مهامهم، نتج عنه الموت مع نية إحداثه والمشاركة في ذلك والتمثيل بجثة" كل حسب ما نسب إليه.




مواضيع ذات صلة