Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فريق حسنية أكادير يعزز صفوفه بـ8 لاعبين جددوزارة الصحة: إعادة نشر صور واقعة أكياس الدم بمكناس مساس خطير بالأمن الصحيهكذا احتفلت بسمة بوسيل بعيد ميلاد زوجها تامر حسنيالداودي: سيتم تصميم بطاقة تمكن من تحديد المواطنين الذين يستحقون دعم غاز البوتانإنقاذ 6 أشخاص بعرض البحر بسيدي إفني و 9 في عداد المفقوديندرجات الحرارة تصل الجمعة إلى 48 درجة بالمناطق الجنوبية 25 قتيلا و1671 جريحا في حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال أسبوعحزب العدالة والتنمية يطرد رئيس جماعة سيدي داود بعد ضبطه متلبسا بالرشوةالأمن يوضح حقيقة قيام شخص بالصعود فوق سيارة للأمن الوطني ببركانالشرطة الهولندية تعلن السيطرة على واقعة احتجاز رهائن داخل مجمع إعلامينجاة اعتابو تتوعد رئيس بلدية الخميسات بلفيل في فيديو جديد ( فيديو)المغرب يحتل المرتبة الثالثة قاريا من حيث عدد السياح الوافدين عليه إلى غاية متم يونيوكتابة الدولة في التنمية: عبور النفايات بالمياه الإقليمية المغربية يخضع للاتفاقيات الدوليةالوكيل العام بالحسيمة: عبد الحفيظ الحداد يعاني من الربو ولا علاقة لمرضه بالغاز المسيل للدموع

فيديوهات
  • ريال مدريد يفوز بكأس السوبر على حساب برشلونة

  • قانون الصحافة والنشر .. أي إجراءات تنتظر المواقع الإلكترونية؟

  • قراءة في عناوين صحف مغاربية - الأربعاء 16 غشت 2017

  • حريق مهول في حظائر الطائرات بمطار ساوثند بلندن

  • الأهلي يفوز بكأس مصر عى حساب المصري

  • بلهندة يبدع ويٌسكت منتقديه

  • شهادات أقارب المؤرخ والأديب عبد الكريم غلاب

  • نداء لمراكز تحاقن الدم من أجل تشجيع المواطنين على التبرع

  • هل تساءلتم يوما ما هو دور الجزء الأزرق من الممحاة.. لن تصدق…

  • النادي القنيطري يقدم مدربه الجديد حسن أوغني

  • خاص عن الذكرى 38 لإسترجاع إقليم وادي الذهب

  • المغرب يخلد الذكرى الـ 38 لاسترجاع إقليم وادي الذهب

  • هل الذهب هو اكبر خدعة في التاريخ ؟

  • هل خضعت إيمان الباني لعملية تجميل؟ .. شكلها تغير كثيرا

  • . وئام الدحماني: أنا “محجبة” مقارنة مع جرأة غادة عبد الرازق وميريام فارس

  • لنكن جميعا حماة الطبيعة ..سلسلة وثائقية لإبن مدينة تيزنيت المتألق "سفيان حفظي"

  • لحظة دهس سيارة لمتظاهرين في ولاية « فرجينيا » الأمريكية

  • موسيقى "مسلم" في باب المرسى .. "الرسالة" تندد بالفساد من طنجة

  • ارتفاع حصيلة ضحايا حادث تصادم قطارين

  • البوليساريو" تحتجز إسبانية من أصل صحراوي وسط استنكار دولي


انضمام المغرب إلى "سيدياو" سيساهم في بروز هذه المجموعة كقوة اقتصادية عالمية
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
20 مارس 2017 - 14:05

أكد وزير السياحة الايفواري سياندو فوفانا، أن انضمام المغرب إلى المجموعة الاقتصادية لبلدان غرب إفريقيا سيساهم في بروز هذه المجموعة كقوة اقتصادية عالمية، مبرزا أن طلب المغرب الانضمام الى هذا التكتل يعد اختيارا استراتيجيا سيساعد لا محالة في تعزيز عرى التعاون المثمر القائم بين بلدان هذه المجموعة .

و قال فوفانا على هامش مشاركته مؤخرا في النسخة الخامسة للمنتدى الدولي إفريقيا والتنمية، التي نظمت بالدار البيضاء تحت رعاية  الملك محمد السادس،إنه " مع انضمام المغرب إلى المجموعة الاقتصادية لبلدان غرب افريقيا ستصبح هذه الأخيرة التكتل 20 الأكثر غنى على الصعيد العالمي ".

و شدد في هذا الصدد على انه " يتعين علينا أن نتوحد في إطار تكتل قوي لبلوغ الانسجام في الرؤى و تعزيز المبادلات التجارية " ،مؤكدا أنه لا يساوره أدنى شك في أن قادة الدول الدول الأعضاء في المجموعة سيصادقون على طلب انضمام المغرب بكثير من الترحيب والحفاو.

وأشار إلى أن انضام المغرب الى هذه المجموعة من شأنه كذلك " تعزيز التعاون رابح - رابح بين بلداننا "، مضيفا أنه في هذا الاطار تهدف زيارته للمغرب اكتشاف فرص الشراكة المتاحة في عدد من القطاعات المنتجة خاصة في مجال السياحة حيث قطع المغرب أشواطا هامة.

وأعرب فوفانا عن ارتياحه للعلاقات المتينة التي تجمع الكوت ديفوار و المغرب ، مبرزا أن زيارة الصداقة و العمل التي قام بها  الملك محمد السادس مؤخرا إلى بلاده تترجم من جهة الاهتمام الذي يوليه  للكوت ديفوار ، ومن جهة أخرى الصداقة التي تجمعه بأخيه فخامة الرئيس الحسن واتارا .

و قال في هذا السياق، "نحن الايفواريون، فخورون جدا بالملك محمد السادس ومنجزاته الهامة المحققة في مختلف ربوع المملكة وفي جميع المجالات، ومن هذا المنطلق نتخذ المغرب كنموذج تنموي ناجح، نحاول نسخه في الكوت ديفوار". وفي معرض حديثه عن المجالات التي تتطلب مزيدا من التعاون بين المغرب وكوت ديفوار، لاحظ  فوفانا أن بلاده تطمح لتعزيز الشراكة مع المغرب في قطاعات هامة من قبيل الفندقة و الطاقة و المالية العامة و الأبناك و البناء و الاشغال العمومية .

واعتبر في هذا الصدد أن المشروع الذي أطلقه المغرب و الهادف الى انجاز شبكة للطرق السيارة تقارب 2000 كلم لربط شمال المملكة بجنوبها "يلهمنا كثيرا و يثير الاعجاب ".

وبخصوص عودة المغرب الى حظيرة الاتحاد الافريقي ، اعتبر فوفانا أن هذه العودة الطبيعة تؤكد مجددا الاهتمام الكبير الذي يوليه  الملك محمد السادس للقارة الافريقية ، معربا عن يقينه بأن المغرب سيقدم للقارة السمراء قيمة مضيفة متميزة .




مواضيع ذات صلة