Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
حزب الحركة الشعبية يندد بشدة بمزاعم وزير خارجية الجزائرالهجوم اللفظي لمساهل ضد المغرب ” إهانة وتبخيس للحكامة على مستوى القارة الافريقية برمتها”الياس العماري يقلب الموازين داخل برلمان "البام" و كلمته تزيد المستقبل غموضامشاركون في لقاء بباريس يدينون الخروقات السافرة لحقوق الانسان بمخيمات تندوفسياسيون جزائريون: تصريحات مساهل لا تمثل الدولة الجزائرية هل يستدعي رونار نجم المنتخب فضال للقاء الحاسم أمام الكوت ديفوار؟فرحة عارمة تجتاح البيضاء بعد تأهل الوداد لنهائي دوري الأبطالصحيفة “ليبرتي”: اللجوء إلى طباعة الأوراق النقدية يكشف مدى استفحال الأزمة في الجزائرما الذي أخرج وزير خارجية الجزائر عن حدود اللباقة تجاه المغرب؟فايسبوك يخطط لتحديث قد يدمر أهم ميزاته!بالفيديو.. الحكم يهدي برشلونة هدفا بخطأ فادحالأذكياء أكثر عرضة للأمراض العقلية والجسديةعبد الكبير طبيح: هذه هي الدولة التي أدافع عنهابأزيد من 800 ألف قرص...ارتفاع مقلق في عمليات حجز الأقراص المهلوسة القادمة من الجزائر الى المغرب
فيديوهات
  • تصريح عبد القادر مساهل يعري عن إفلاس الجزائر على الساحة الإفريقية

  • بنكيران يطالب الداخلية والعدل بالتشدد مع خائني الوطن

  • تأمين محيط المدارس

  • عراك بين البجيدي والبام بالرباط سببه العمدة الصديقي

  • محمد بنحمو يبرز خطورة محجوزات الخلية الإرهابية المفككة بفاس ومدن أخرى

  • الأميرة للا سلمى تحضر بمونتيفيديو مأدبة عشاء أقامها رئيس الاوروغواي على شرف المشاركين في المؤتمر الع

  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس


الملك محمد السادس يعزي عائلة الراحل الشيخ أحمد تيديان سي الخليفة العام للطريقة التيجانية في السنغال
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
18 مارس 2017 - 21:24

 سلم مستشار الملك عمر القباج، اليوم السبت بتيواوان (شمال دكار)، برقية تعزية ومواساة من أمير المؤمنين،  الملك محمد السادس، لعائلة الخليفة العام للطريقة التيجانية في السنغال، الراحل الشيخ أحمد تيديان سي المكتوم، الذي وافته المنية ليلة الاربعاء- الخميس المنصرم.

وسلم القباج الذي كان على رأس وفد مغربي، ومرفوقا بوزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، وسفير المملكة بالسنغال، الطالب برادة، هذه البرقية للخليفة العام الجديد لتيجانيي السنغال، الشيخ عبد العزيز سي الأمين، وذلك خلال حفل ديني حضره العديد من أتباع عائلة سي، ومسؤولون سنغاليون والعديد الأتباع الذين توافدوا على المسجد الكبير لتيواوان.

وبهذه المناسبة، تلا برقية التعزية والمواساة التي بعثها جلالة الملك لعائلة الخليفة العام وللطريقة التيجانية ولمجموع الشعب السنغالي.

وفي رسالة تليت باسمه من طرف منصور سي، عضو عائلة تيديان سي، أعرب الشيخ عبد العزيز  الأمين عن “الامتنان والعرفان بالجميل” للعناية السامية التي يحيط بها أمير المؤمنين  الملك محمد السادس، الطريقة التيجانية بالسنغال.

وقال الشيخ عبد العزيز الأمين في هذه الرسالة إن “إيفادكم لهذا الوفد الرفيع المستوى لتمثيلكم في مراسم العزاء بمناسبة وفاة الشيخ أحمد التيجاني سي، ليجعلنا نتلقى هذه الفاجعة بقلوب راضية بقضاء الله وقدره”.

وأكد أن الأمر يتعلق ب”برهان آخر على مشاعر المحبة والأخوة، وعلى أحاسيس التضامن والتعاضد، التي تحملها المملكة المغربية الشقيقة قيادة وشعبا للسنغال”.

ونوه الخليفة العام للطريقة التيجانية، في هذا الصدد، بالمبادرات الملكية “القيمة والسامية للنهوض بالقارة الإفريقية، وعلى رأسها إنشاء مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة التي سمحت في الفترة الأخيرة باستقبال أعداد من الأئمة والدعاة لتكوينهم وتأهيلهم أكاديميا ومهنيا”.

وتوفي الشيخ أحمد تيديان سي المكتوم عن سن يناهز 91 عاما. وكان الراحل يشغل مسؤولية خامس خليفة عام للطريقة التيجانية منذ رحيل سيرين محمدو منصور سي يوم 9 دجنبر 2012.

يذكر أن الفضل في إشعاع الطريقة التيجانية بمنطقة غرب إفريقيا يعود للحاج عمر تال (1794-1864)، الذي عاد من مكة المكرمة وهو يحمل لقب خليفة التيجانيين.

وفي السنغال يعود الفضل في انتشار الطريقة إلى الحاج ماليك سي، الذي ولد في داغانا بمنطقة سان لوي الحالية (شمال) واستقر نهائيا بتيواوان منذ 1902، جاعلا من هذه المدينة مركزا للعلم والثقافة الإسلامية.





مواضيع ذات صلة