Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
موضة جديدة: سراويل جينز ملطخة بالغيس في مقابل 425 دولارا تشعل مواقع الانترنتطرائف الانتخابات بالجزائر.. من “الشاب مامي” إلى مرشحين “ملائكة” ووعود تقتل أصحابهابينهن مغربيات.. فنانات ضحين بالنجومية من أجل الرجالالملك محمد السادس يوجه دعوة إلى فنان كوبي وعائلته لزيارة المغربالوزيرة رقية الدرهم ترسل ابنة شقيقها إلى السجن لهذا السبب..المينورسو تنشر قواتها بالكركرات بعد انسحاب البوليساريوفتح بحث قضائي مع 20 شخصا للاشتباه في تورطهم في أعمال شغب على هامش حصة تدربيية لفريق النادي القنيطريلمجرد يختفي من مواقع التواصل الاجتماعي لهذا السبب لم يدرج إسم اليزمي ضمن الوفد المرافق للرميد بجنيفإسبانيا… توقيف الدولي المغربي يوسف النصيري بسبب شتمه للحكمالسجن للمتهمين الثلاثة بالنصب على الصنهاجي وتصويره عارياالتربية الدينية طريق جديد نحو الارتقاء بمناهجنا في علوم البيداغوجية والتربيةمجلس النواب يعقد الثلاثاء المقبل جلسة عمومية تخصص للأسئلة الشفهية الأسبوعيةميسي: لاعب واحد فقط طلبت الحصول على قميصه !
فيديوهات
  • أمطار غزيرة و فيضانات بسبتة المحتلة

  • جزائري يبدع في الدعوة إلى مقاطعة الانتخابات

  • فيديو..محمد السادس لحشود من مغاربة أمريكا.. «غير بشوية»

  • عدد سكان الكوكب 7.5 مليار

  • على قناة فرنسية قرار مجلس الامن سحب البساط من البوليزاريو محلل البوليزاريو الى مزبلة التاريخ

  • أول ظهور للتوأم « نسمة ونسيمة » بعد أشهر من الحادث الإرها بي بتركيا

  • ضربة جديدة لجمهورية الوهم وصنيعتها الجزائر من أمريكا…

  • الملك محمد السادس يظهر من جديد رفقة فتاة مغربية بميامي الأمريكية

  • مجلس الأمن يصوت الخميس على قرار جديد بشأن النزاع المفتعل حول الصحراء

  • تنسيق أمني مغربي إسباني بلجيكي لاعتقال مشتبه بهم على صلة بهجوم بروكسيل

  • توضيحات الموساوي العجلاوي حول الموقف الفرنسي بخصوص تطورات ملف الصحراء

  • دنيا بطمة تغني "عندو الزين" للفنانة اسماء المنور !!

  • باسطا” صرخة الفنزويليين ضد واقع مرير

  • المخابرات المغربية تساهم في إحباط مخطط إرهابي خطير فوق التراب الإسباني

  • فيصل القاسم: لا عجب أن تطرد الجزائر السوريين فبوتفليقة من حلفاء بشار

  • تحليل .. لماذا تطرد الجزائر المهاجرين السوريين نحو الحدود المغربية؟

  • شريط يؤكد تورط الجزائر في ترحيل لاجئين سوريين نحو الحدود المغربية

  • المغرب يعرض مُنتجاته البحريَّة في أهم المعارض الأوروبيَّة في بروكسيل

  • تفاصيل مؤلمة حول مي عائشة بعد محاولتها الانتحار بالرباط

  • الملك يسحب البساط تحت أرجل البوليساريو في أمريكا اللاتينية...


الملك يضع الحجر الأساس لبناء مركز لإعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي بابن رشد
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
18 مارس 2017 - 18:24

أشرف  الملك محمد السادس السبت بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، على وضع الحجر الأساس لبناء مركز لإعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي، وهو مشروع تضامني يجسد، مرة أخرى، الاهتمام الخاص الذي يوليه جلالة الملك للنهوض بالقطاع الصحي عامة، وبالصحة العقلية على وجه الخصوص.

ويأتي هذا المشروع الذي رصدت له استثمارات بقيمة 14 مليون درهم، والمنفذ من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن، لتعزيز زخم التآزر والتعاون الذي تحث عليه الحملة الوطنية للتضامن (15- 25 مارس).

ويندرج إنجاز هذه البنية في إطار مخطط عمل تنفذه المؤسسة، والرامي إلى دعم القطاع الصحي الوطني عبر تعزيز العرض الصحي القائم، وتحسين ولوج الساكنة الأكثر عوزا للعلاجات، وإدماج مقاربة اجتماعية تكميلية ضمن آليات مصاحبة المرضى والمستفيدين.

وسيمكن المركز المزمع إنجازه، الذي يشكل جزء من البرنامج الطبي- الاجتماعي للقرب (2016- 2020) لجهة الدار البيضاء- سطات، والذي تشرف عليه مؤسسة محمد الخامس للتضامن، من التكفل بالمرضى الذين يعانون من إعاقة نفسية ناتجة عن مرض نفسي حاد ومزمن، وذلك بغية تقليص التداعيات المترتبة عن هذه الإعاقة وتحفيز اندماجهم الاجتماعي والمهني.

كما سيمكن المركز المرضى الخاضعين للعلاج، والذين يقدر عددهم بأزيد من 1300 في السنة، من الابتعاد عن العزلة التي يسببها المرض النفسي، كما سيحفز تطوير قدراتهم العلائقية، واكتساب بعض الكفاءات المهنية وتحسين شعورهم بالارتياح.

وسيشيد مركز إعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي، الذي ستبلغ مساحته المغطاة 1820 متر مربع، داخل مركز الطب النفسي الجامعي ابن رشد، وسيشتمل على قطب علاجي يضم قاعات لتخصص علم النفس، والعلاج النفساني، والعلاج عن طريق العمل، والملاحظة والراحة، ومجموعات الدعم، وعيادة طبية. كما سيحتوي على قطب سوسيو- تربوي (ورشات، قاعات للدروس، التعبير الجسدي والفني، الرياضة، قاعة للحلاقة، ومكتبة)، وقطب إداري وفضاء للاستقبال والضيافة.

وسيعهد بتسيير مركز إعادة التأهيل لنفسي- الاجتماعي، المنجز في إطار شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن، ومجلس جهة الدار البيضاء- سطات، ومجلس عمالة الدار البيضاء، لمصلحة الطب النفسي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بتعاون مع جمعية متخصصة.

ويأتي هذا المشروع لينضاف إلى مختلف المبادرات السوسيو- طبية المنفذة من طرف المؤسسة والرامية إلى تعزيز خريطة عرض العلاجات على مستوى الجهة، لاسيما عبر إحداث مراكز صحية للقرب بحي سيدي مومن والمدينة الجديدة الرحمة، ومراكز صحية للقرب “خاصة” بمقاطعة سيدي عثمان (مركز صحي من الدرجة الثانية)، وبمقاطعة مولاي رشيد (مركز صحي- نفسي- اجتماعي).




مواضيع ذات صلة