Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
حزب الحركة الشعبية يندد بشدة بمزاعم وزير خارجية الجزائرالهجوم اللفظي لمساهل ضد المغرب ” إهانة وتبخيس للحكامة على مستوى القارة الافريقية برمتها”الياس العماري يقلب الموازين داخل برلمان "البام" و كلمته تزيد المستقبل غموضامشاركون في لقاء بباريس يدينون الخروقات السافرة لحقوق الانسان بمخيمات تندوفسياسيون جزائريون: تصريحات مساهل لا تمثل الدولة الجزائرية هل يستدعي رونار نجم المنتخب فضال للقاء الحاسم أمام الكوت ديفوار؟فرحة عارمة تجتاح البيضاء بعد تأهل الوداد لنهائي دوري الأبطالصحيفة “ليبرتي”: اللجوء إلى طباعة الأوراق النقدية يكشف مدى استفحال الأزمة في الجزائرما الذي أخرج وزير خارجية الجزائر عن حدود اللباقة تجاه المغرب؟فايسبوك يخطط لتحديث قد يدمر أهم ميزاته!بالفيديو.. الحكم يهدي برشلونة هدفا بخطأ فادحالأذكياء أكثر عرضة للأمراض العقلية والجسديةعبد الكبير طبيح: هذه هي الدولة التي أدافع عنهابأزيد من 800 ألف قرص...ارتفاع مقلق في عمليات حجز الأقراص المهلوسة القادمة من الجزائر الى المغرب
فيديوهات
  • تصريح عبد القادر مساهل يعري عن إفلاس الجزائر على الساحة الإفريقية

  • بنكيران يطالب الداخلية والعدل بالتشدد مع خائني الوطن

  • تأمين محيط المدارس

  • عراك بين البجيدي والبام بالرباط سببه العمدة الصديقي

  • محمد بنحمو يبرز خطورة محجوزات الخلية الإرهابية المفككة بفاس ومدن أخرى

  • الأميرة للا سلمى تحضر بمونتيفيديو مأدبة عشاء أقامها رئيس الاوروغواي على شرف المشاركين في المؤتمر الع

  • العثماني: عدد من المناطق بالمغرب تعاني من العطش

  • جهود لمواجهة الخصاص المائي وتدبير الموارد المائية

  • الاستعمال المفرط للشاشات يؤثر على الانتباه والذاكرة والتركيز

  • بإطلالة بسيطة .. الأميرة لالة سلمى تلهب مواقع التواصل الإجتماعي

  • لا يمكن تحقيق إقلاع ديمقراطي وتنموي دون صحافة قوية (يوم دراسي)‎

  • لقجع يكشف في "سبورت تايم" تفاصيل نقل آلاف المشجعين نحو أبيدجان

  • الملك محمد السادس يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية

  • انتفاضة المكفوفين في مكناس

  • الـ"ف د ش" تشعل الرباط وتحتج ضد "العثماني"

  • حول محاكمة معتقلي الحسيمة

  • ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس افتتاح الدورة العاشرة لمعرض الفرس بالجديدة

  • معطيات جديدة حول تفكيك الخلية الإرهابية الموالية لـ"داعش"

  • وفد إفريقي يزور جهة الشرق للاطلاع على مؤهلات الجهة واستكشاف مجالات التعاون

  • جديد قضية مرداس


الملك يضع الحجر الأساس لبناء مركز لإعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي بابن رشد
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس: و.م.ع
18 مارس 2017 - 18:24

أشرف  الملك محمد السادس السبت بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، على وضع الحجر الأساس لبناء مركز لإعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي، وهو مشروع تضامني يجسد، مرة أخرى، الاهتمام الخاص الذي يوليه جلالة الملك للنهوض بالقطاع الصحي عامة، وبالصحة العقلية على وجه الخصوص.

ويأتي هذا المشروع الذي رصدت له استثمارات بقيمة 14 مليون درهم، والمنفذ من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن، لتعزيز زخم التآزر والتعاون الذي تحث عليه الحملة الوطنية للتضامن (15- 25 مارس).

ويندرج إنجاز هذه البنية في إطار مخطط عمل تنفذه المؤسسة، والرامي إلى دعم القطاع الصحي الوطني عبر تعزيز العرض الصحي القائم، وتحسين ولوج الساكنة الأكثر عوزا للعلاجات، وإدماج مقاربة اجتماعية تكميلية ضمن آليات مصاحبة المرضى والمستفيدين.

وسيمكن المركز المزمع إنجازه، الذي يشكل جزء من البرنامج الطبي- الاجتماعي للقرب (2016- 2020) لجهة الدار البيضاء- سطات، والذي تشرف عليه مؤسسة محمد الخامس للتضامن، من التكفل بالمرضى الذين يعانون من إعاقة نفسية ناتجة عن مرض نفسي حاد ومزمن، وذلك بغية تقليص التداعيات المترتبة عن هذه الإعاقة وتحفيز اندماجهم الاجتماعي والمهني.

كما سيمكن المركز المرضى الخاضعين للعلاج، والذين يقدر عددهم بأزيد من 1300 في السنة، من الابتعاد عن العزلة التي يسببها المرض النفسي، كما سيحفز تطوير قدراتهم العلائقية، واكتساب بعض الكفاءات المهنية وتحسين شعورهم بالارتياح.

وسيشيد مركز إعادة التأهيل النفسي- الاجتماعي، الذي ستبلغ مساحته المغطاة 1820 متر مربع، داخل مركز الطب النفسي الجامعي ابن رشد، وسيشتمل على قطب علاجي يضم قاعات لتخصص علم النفس، والعلاج النفساني، والعلاج عن طريق العمل، والملاحظة والراحة، ومجموعات الدعم، وعيادة طبية. كما سيحتوي على قطب سوسيو- تربوي (ورشات، قاعات للدروس، التعبير الجسدي والفني، الرياضة، قاعة للحلاقة، ومكتبة)، وقطب إداري وفضاء للاستقبال والضيافة.

وسيعهد بتسيير مركز إعادة التأهيل لنفسي- الاجتماعي، المنجز في إطار شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن، ومجلس جهة الدار البيضاء- سطات، ومجلس عمالة الدار البيضاء، لمصلحة الطب النفسي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بتعاون مع جمعية متخصصة.

ويأتي هذا المشروع لينضاف إلى مختلف المبادرات السوسيو- طبية المنفذة من طرف المؤسسة والرامية إلى تعزيز خريطة عرض العلاجات على مستوى الجهة، لاسيما عبر إحداث مراكز صحية للقرب بحي سيدي مومن والمدينة الجديدة الرحمة، ومراكز صحية للقرب “خاصة” بمقاطعة سيدي عثمان (مركز صحي من الدرجة الثانية)، وبمقاطعة مولاي رشيد (مركز صحي- نفسي- اجتماعي).




مواضيع ذات صلة