Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
إحالة وفاء أرملة مرداس وعشيقها على الوكيل العام بالدار البيضاء.. وهكذا اكتشف الامن أمرهامعدل ملء السدود الكبرى بالمملكة بلغ 57,6 في المئة إلى غاية 27 مارس الجاريرسالة من الجبهة الوطنية لمناهضة التطرف والارهاب إلى العثماني تكشف عن أسماء غير مرغوب استوزارها !المغرب يعبر عن تضامنه مع البحرين في الإجراءات القانونية والأمنية التي تتخذها بعد ضبط خلية إرهابيةنجلة بنكيران تصف ما وقع ب"نقض العهد" وابنة بوليف تعتزل السياسةاستياء من تناول بعض المنابر الفرنسية لملف “اكديم ايزيك”الفناة التشكيلية المغربية نورة الجناتي تفوز بجائزة الإبداع الأولى بالقاهرةالسحيمي: حزبي "الاتحاد الاشتراكي" و"الاتحاد الدستوري" قاما بـ"أوطوسطوب" للركوب في الحكومة المقبلة!نقل مريضة بالمروحية الطبية من إقليم العيون إلى المركز الاستشفائي الجامعي بمراكشبدء اجتماعات وزراء الخارجية العرب في البحر الميت تمهيدا للقمة العربيةمرشحة الرئاسة الفرنسية تتوقع "موت" الاتحاد الأوروبي وانتفاضة عالمية للشعوب!عدد أعضاء حكومة العثماني لن يتجاوز 30 وزيرا ووزيرةالبقالي: "البيجيدي" أضاع على المغرب 5 أشهر بدون نتيجة ..الدار البيضاء تحتل المرتبة 107 عالميا في غلاء المعيشة من أصل 133 مدينة عالمية.
مختصرات إخبارية
فيديوهات
  • طريف: العثماني وإيقاعات أحواش

  • نيجيريا تستلم أزيد من 100 ألف طن من الأسمدة المغربية

  • احراق حافلة الشرطة و مركز شرطة في مدينة امزورن

  • رئيس الحكومة المكلف يعلن عن الأحزاب المشكلة للحكومة المقبلة

  • إعادة تمثيل جريمة قتل البرلماني مرداس تحت حراسة أمنية مشددة

  • بعد الديبرورتيفو..لاعب المنتخب المغربي فيصل فجر يختار هذا…

  • تقرير مؤثر من قلب منزل شهيد الواجب الوطني عبد الكريم الكوحلي

  • إستئناف محاكمة كديم ازيك

  • قناة الاولى المغربية تكشف القاتل الحقيقي للبرلماني مرداس

  • المغرب ينتصر على بوركينا فاسو

  • بنكيران ينوب عن الملك محمد السادس و يودع ملك الاردن

  • سعد المجرد بطل الحلقة الثالثة من برنامج على شط الهوى

  • في قلب أشغال القطار الفائق للسرعة "التيجيفي"

  • رونار واعتزال بنعطيّة

  • الملك محمد السادس والعاهل الأردني يدشنان التظاهرة الثقافية والفنية "إشعاع إفريقيا من العاصمة"

  • الملك محمد السادس يقيم مأدبة عشاء رسمية على شرف العاهل الأردني

  • الملك محمد السادس يستقبل ملك الاردن عبد الله الثاني في حفل تاريخي بالرباط في حظور بنكيران

  • هذه هي زوجة رئيس الحكومة المعين سعد الدين العثماني

  • قناة الجزيرة تسلط الضوء على مشروع المدينة الذكية بطنجة بشراكة بين المغرب و الصين

  • مدينة محمد السادس الجديدة


ترامب يرفض مصافحة ميركل ( فيديو)
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس ( وكالات)
18 مارس 2017 - 11:13

يبدو أن دونالد ترامب رفض مصافحة أنجيلا ميركل خلال إطلالتهما معاً في البيت الأليض، وفق ما أورد موقع "الإندبندنت".

فقد عقد الرئيس الأميركي والمستشارة الألمانية اجتماعاً قد يساهم في تحديد مستقبل التحالف عبر الأطلسي ويطبع علاقة العمل بين اثنَين من الزعماء الأكثر نفوذاً في العالم.
وفي حين قام ترامب بمصافحة ميركل لدى وصولها إلى البيت الأبيض، تجاهل على ما يبدو الطلبات لمصافحتها لدى جلوسهما معاً أمام عدسات الكاميرات في وقت لاحق.
وفيما كان المصوّرون يطلبون من ترامب وميركل أن يتصافحا، يمكن سماع المستشارة الألمانية وهي تسأل الرئيس الأميركي: "هل تريد المصافحة؟" فيستدير ترامب نحوها للحظة، لكنه يستمر في الجلوس وهو يباعد بين ساقَيه ويضمّ يداً إلى الأخرى. فتستدير ميركل من جديد لتنظر باتجاه عدسات الكاميرات، مع ابتسامة واهية.
على الرغم من البرودة الظاهرة في الإطلالة المشتركة، وصف كل من ترامب وميركل الاجتماع، في تصاريح موجزة للمراسلين، بأنه كان جيداً جداً. يُشار إلى أن الاجتماع يرتدي أهمية للجانبَين.

وكان ترامب أكد في حضور ميركل انه ليس "انعزاليا" على صعيد التجارة بل يؤيد تجارة "منصفة".
وقال ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع ميركل في البيت الأبيض "لست انعزاليا، اؤيد التبادل الحر ولكن ايضا التجارة المنصفة، والتبادل الحر بيننا ادى الى امور سيئة كثيرة" على صعيد الديون والعجز.
من جهتها، املت ميركل باستئناف المفاوضات التجارية بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة.
واكدت ان "نجاح الالمان" على صعيد الاقتصاد وايضا في قضايا الامن والسلام يأتي بفضل "الاندماج الاوروبي" مضيفة "انه امر انا مقتنعة به الى حد كبير".
وتابعت "اعتقد من جهة أخرى انه ينبغي التعامل مع العولمة بروح منفتحة".
وبعد تصريحات قاسية حيال مواقف برلين التجارية، تبنى الرئيس الاميركي لهجة اكثر اعتدالا وقال "مع المانيا، اعتقد اننا سنقوم فعلا بعمل جيد".
وأضاف "علي القول ان المفاوضين الالمان قاموا بعمل افضل من الولايات المتحدة ولكنني آمل بان نعود متساوين".
وتابع ترامب "لا نسعى الى الانتصار، كل ما اريده هو الانصاف. لقد حققت المانيا نتائج جيدة جدا من اتفاقاتها التجارية مع الولايات المتحدة وهذا مدعاة فخر لها".
وتدارك "ولكن استطيع الحديث عن دول اخرى مثل الصين او ربما اي دولة اخرى تربطنا بها اعمال، هذا ليس فعلا ما يمكن وصفه بانه جيد لعمالنا"، مكررا ان اتفاق التبادل الحر بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا بمثابة "كارثة".

 




مواضيع ذات صلة