Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • منتدى المدرسة المحمدية للمهندسين

  • تقديم المعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني فاس-مكناس

  • العثماني : كل ما يروج في الصحافة عن الأسماء و الحقائب الوزارية غير صحيح

  • التلفزة التونسية تعترف كنا لنخسر بحصة كبيرة أمام المغرب

  • «من أرشيف» فيديو صادم لوفاء زوجة البرلماني المغدور وهي تغني مع سعيد ولد الحوات في بداياته ..!!

  • انطلاق القمة العربية بالبحر الميت

  • تقرير beIN عن فوز أسود الأطلس على تونس

  • رئيس لبنان يسقط وملك الأردن يهب لنجدته

  • حاتم عمور من جديد يثير استياء و غضب جمهوره

  • شاهدوا كيف تعيش سيدة معمرة (115 سنة) وسط أحفادها باقليم ورزازات

  • عادل الميلودي يهاجم زوجة البرلماني ميرداس

  • الزاكي في مواجهة صحافي جزائري : "سؤالك لا محل له من الإعراب"

  • لشرطة القضائية تعتقل شابا متلبسا ببيع مسدس بمراكش - وهذه هي قيمة المسدس !!!!

  • عودة الهدوء بامزورن

  • الفيديو الذي ساعد رجال الخيام على كشف تورط أرملة مرداس في مقتله

  • مقتل البرلماني مرداس .. تفاصيل جديدة وتغطية إعلامية واسعة لإعادة تمثيل الجريمة

  • طريف: العثماني وإيقاعات أحواش

  • نيجيريا تستلم أزيد من 100 ألف طن من الأسمدة المغربية

  • احراق حافلة الشرطة و مركز شرطة في مدينة امزورن

  • رئيس الحكومة المكلف يعلن عن الأحزاب المشكلة للحكومة المقبلة


دراسة: فقدان الهاتف يسبب ضغطا نفسيا يشبه أثر التعرض لهجمات إرهابية
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس ( وكالات)
18 مارس 2017 - 10:04

أجرى علماء بريطانيون دراسة جديدة تقول إن فقدان الهاتف الذكي يكاد يكون أثره مشابها للتعرض لهجوم إرهابي.

وأجرت الجمعية الفسيولوجية استطلاعا على الصعيد الوطني، بالتعاون مع شركة استطلاعات الرأي "YouGov"، حيث شملت الدراسة نحو 2000 شخص من البالغين البريطانيين.

وسأل الباحثون المشاركين عن شعورهم الفعلي تجاه مجموعة من الأحداث المأساوية، بما في ذلك وفاة أحد أفراد الأسرة، والإصابة بمرض خطير.

وتتضمن الأحداث التي يمكن أن يتعرض لها الأشخاص أيضا، حالات الطلاق وسرقة الهوية والمشاكل المالية، وحتى الحالات التي قد تبدو سعيدة ولكن تسبب التوتر، مثل الحصول على وظيفة جديدة والتخطيط لحفل الزفاف وولادة أول طفل.

وتوصلت الدراسة إلى بعض النتائج المثيرة للدهشة، حيث كان أثر وقوع هجوم إرهابي على الأشخاص بدرجة 5.84، أعلى قليلا من التوتر الحاصل نتيجة فقدان الهاتف الذكي (5.79).

ويعتقد الباحثون أن هذه النتائج كانت بسبب وجود الحياة العصرية المسببة للضغوط المتزايدة، التي لم يكن بالإمكان تصور حدوثها قبل 50 عاما، بما في ذلك انتشار وسائل الإعلام الاجتماعية والهواتف الذكية على نطاق أوسع.

وبطبيعة الحال، يبدو أن الشباب أكثر قلقا حيال فقدان هواتفهم الذكية، أو الخروج من دونها.

وطُلب من المشاركين سرد بعض الأحداث العصبية التي لم تتطرق إليها الدراسة، وكانت الأجوبة الأكثر شيوعا: أعطال السيارة، والانتظار مطولا، والطرق السريعة المزدحمة، وركوب سيارة الأجرة مع سائق متهور.




مواضيع ذات صلة