Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
فيديوهات
  • شاهد نقاش رائع في قناة الجزيرة حول اسباب غضب الملك محمد السادس من الوزراء المتسبيبن في مشاكل الحسيمة

  • تفاصيل الاثنين الأسود بالحسيمة

  • سمكة متوحشة تهاجم سيدة داخل متجر سوبر ماركت

  • اصطدام قوي بين شاحنة كبيرة محملة بالبوتان و أخرى بالوقود

  • الملك محمد السادس يتقبل تهاني بمناسبة عيد الفطر بالقصر الملكي بالدار البيضاء 2017

  • الملك محمد السادس يستقبل الولاة و العمال الجدد بالإدارتين الترابية والمركزية للمملكة

  • الملك محمد السادس يترأس مجلسا للوزاراء

  • ارتباط المغاربة باللباس التقليدي في عيد الفطر المبارك

  • الملك محمد السادس يؤدي صلاة العيد

  • الرباط: إحتراق سيارة بسبب تماس كهربائي في القامرة

  • شخصين يسرقان دراجة نارية في أكادير

  • بعد أن علقوا لساعات باسبانيا، أفراد من الجالية المغربية يصلون ميناء طنجة

  • المغاربة يشرعون في إخراج زكاة الفطر

  • حريق بدوار تازروت بجماعة أم عزة بضواحي عين العودة

  • حضور المرتضى إعمراشا في جنازة و تشييع جثمان والده بالحسيمة

  • برلماني يستولي على أرض فلاحية بالتزوير

  • فاس : الشرطة تقبض على مجرم و المواطنون يرددون "الصلاة و السلام على رسول الله"

  • قرض بـ 80 مليار سنتيم لإصلاح التعليم بالمغرب

  • بلاغ الحكومة حول نظام صرف مرن و تعويم الدرهم

  • كلمة رئيس الحكومة في افتتاح المجلس الحكومي يوم الخميس 22 يونيو


إعفاء الملك لرئيس الحكومة المعين يستند إلى المرجعية الدستورية
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
كفى بريس ( و م ع)
17 مارس 2017 - 09:18

قال محمد بودن رئيس مركز "أطلس" لتحليل المؤشرات السياسية والمؤسساتية، إن إعفاء الملك لعبد الإله بنكيران من مهمة تشكيل الحكومة قرار "يستند إلى المرجعية الدستورية ووفي للمنهجية الديمقراطية".

 وأوضح بودن، أن القرار حدث مهم في هذه الظرفية خاصة بعد توقف الحياة السياسية بشكل جزئي بسبب تعثر مشاورات تشكيل الحكومة طوال خمسة أشهر. وأكد أيضا أن القرار يستند إلى المرجعية الدستورية خاصة الفصل 42 الذي ينص على أن "الملك، رئيس الدولة، وممثلها الأسمى، ورمز وحدة الأمة، وضامن دوام الدولة واستمرارها، والحكم الأسمى بين مؤسساتها، يسهر على احترام الدستور، وحسن سير المؤسسات الدستورية، ..."، مضيفا أن مؤسسة الحكومة واحدة من أهم هذه المؤسسات، والتي ترتبط بمجموعة من المؤسسات كالبرلمان بمجلسيه ومؤسسات  الدستورية.

وأضاف أن بلاغ الديوان الملكي ذكر من حيث الشكل بكرونولوجيا تعيين بنكيران في إطار الوفاء للمنهجية الديمقراطية، أي بعد 48 ساعة من الإعلان عن نتائج الانتخابات، وكذا بالسعي الملكي الحثيث لتشكيل الحكومة في أقرب الآجال.

 وأبرز أن القرار الملكي، يعتبر انعطافة يمكن أن تقدم الجديد وأن تستجيب لتطلعات جلالة الملك والمغاربة، لأن كلفة الجمود كانت باهظة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي وفي ما يتعلق بتنزيل السياسات وقانون المالية وعلاقة الحكومة مع باقي المؤسسات.

وقال إن الملك قدم جوابا شافيا على تساؤلات المواطنين بشأن مستقبل البلاد طبقا لمقتضيات الدستور والمنهجية الديمقراطية، وفي تقدير تام لقيمة الصوت الانتخابي الذي عبر عنه المواطنون في انتخابات 7 أكتوبر.

 وكان بلاغ للديوان الملكي، قد ذكر الأربعاء، أنه "وبمقتضى الصلاحيات الدستورية للملك، بصفته الساهر على احترام الدستور وعلى حسن سير المؤسسات، والمؤتمن على المصالح العليا للوطن والمواطنين، وحرصا منه على تجاوز وضعية الجمود الحالية، فقد قرر أن يعين كرئيس حكومة جديد، شخصية سياسية أخرى من حزب العدالة والتنمية".




مواضيع ذات صلة