Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
عناوين :
زيان يتدخل شخصيا لثني “مي عائشة” عن الإنتحار“باسطا”.. صرخة الفنزويليين ضد واقع مريرالمندوبية السامية للمياه والغابات تعلن الحرب على عصابات قطع وتهريب الأرز"البام" : العثماني طلب تسهيل مسطرة مناقشة مشروع قانون المالية مصطفى فارس: المجلس الأعلى للسلطة القضائية أمام مسؤولية تاريخية تلزمه بانطلاقة جيدة دون هوامش للخطأ أو التردد أو الانتظارية أبيضار تعلن انفصالها عن زوجها البرازيليياسمين ناوري: سدينا عطانا الوقت الكافي واستمع لينا وسولنا على ظروف الإقامة وعلى عدد السنوات اللي قضيناها في أمريكا وفاة نزيل بالسجن المحلي تيفلت لهذا السبب..خبير هندي: إعادة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وكوبا "حدث بارز" يعكس دينامية الدبلوماسية الملكية في دعم القضايا الوطنية للبلاد بنك المغرب : ارتفاع الاحتياطات الدولية ب 4,5 في المائة إلى حدود 14 أبريل 2017 المغربية إسلام.. من تصميم الأزياء إلى أرملة جهاديين في سورياوفاة سيدة على إثر تدافع وازدحام شهدته إحدى بوابات الولوج لمعبر باب سبتة وفاة مواطن مغربي فوق الأجواء المصرية إثر أزمة قلبية مفاجئة ألمت به وهو في طريق عودته من السعوديةداعش تعتذر لإسرائيل
فيديوهات
  • والدة سعد لمجرد تتسلم الجوائز عنه في بيروت

  • هكذا أخرس ليو البيرنابيو

  • هدف رائع للوداد في مرمى الرجاء.

  • الهيستيرية تعم المدرجات في ديربي كازابلانكا

  • احسن اهداف المحترفين المغاربة لهدا الاسبوع

  • بادرة رائعة وجميلة بطلتها مؤسسة تعليمية بحي الأافة بالبيضاء

  • حارس يسجل ثنائية في شباكه ويمنح الفوز للفريق المنافس

  • عمليات نهب بفنزويلا خلال الاحتجاجات ضد مادورو

  • فوضى في المؤتمر الإقليمي لحزب الحمامة بطنجة

  • سكان يتضامنون مع رئيس وموظف بالجماعة المحكومين بالسجن

  • تقرير دولي يرصد بوادر انهيار الاقتصاد الجزائري

  • عملية القبض على احد اعضاء الخلية الارهابية المفككة في تطوان

  • فرنسي يدخل غينيس بأطول عصا بلياردو في العالم

  • برنامج Grand Angle يفضح "البوليساريو"

  • السفير عمر هلال "يلقن" درسا لنظيره الفنزويلي بالأمم المتحدة

  • 2M تفضح انتهاك البوليساريو لحقوق الإنسان بتندوف

  • تغطية مباشرة لحادثة إطلاق النار في جادة الشانزيليزيه في باريس

  • ارجاع هيكل الديناصور المسروق

  • قوة الرياح بمنطقة طنجة تتسبب في انقلاب شاحنتين قرب أصيلة

  • فنزويلا على صفيح ساخن وسقوط قتلى في "أم المسيرات"


محمد بودويك: من يهين الشعب المغربي؟
C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
20 فبراير 2017 - 18:25

لماذا يهان الشعب المغربي؟

وكيف يهان الشعب المغربي؟

ومن يهين الشعب المغربي؟

أسئلة ثلاثة أطرحها على رئيس الحكومة المعين عبد الإله بنكيران، انطلاقا مما ورد على لسانه من أن الملك يفرج كرب الأفارقة بينما الشعب المغربي يهان. وهي الكلمة التي جاءت في سياق خطاب له خلال الجمع العام العادي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يوم السبت 18 فبراير 2017 في مدينة سلا.، إذ قال: " لا يمكن أن يذهب الملك لتفريج كربات بعض الشعوب الإفريقية، ونهين الشعب المغربي".

وبعيدا عما في المقارنة من التباس وتحميل، بين ملك يسعى إلى توطيد قدم المغرب سياسيا ودبلوماسيا واقتصاديا، في التربة الإفريقية التي هو جزء أساس فيها، وركن رئيس من أركانها، وهي مقارنة ينتفي منها الكلام الموزون والمسئول، والحنكة الديبلوماسية، فإنه يريد إيهام الرأي العام بأن الإهانة والاستياء أصبح يعم كل فئات وطبقات وشرائح وأطياف الشعب المغربي. وكأن الشعب المغربي قاطبة ، صوَّتَ يوم 7 أكتوبر 2016 لفائدة حزب العدالة والتنمية، وبوَّأه الصدارة السياسية، بينما المعطيات والأرقام تقول إن الذين صوتوا عليه لا يتعدى عددهم مليون وستمئة ألف ناخب مغربي، وأن الذين صوتوا على باقي الأحزاب ( الأحرارـ حزب الاستقلال ـ الحركة الشعبية ـ الاتحاد الاشتراكي ـ الاتحاد الدستوري ـ التقدم والاشتراكية ـ فيدرالية اليسار ..).، يفوق خمسة ملايين ناخب مغربي.

وإذاً، لماذا يحاول الأستاذ بنكيران كل أوان، تمويه الحقيقة، وتغليط الرأي العام برمي الكلام كيفما اتفق بهدف التشويش والتبكيت، وخلط الأوراق، وتقديم النفس كضحية، والحزب كمظلوم ومعتدى عليه، من أجل استجلاب العطف والشفقة، واستدرار الدفاع والاستنكار.

علينا معرفة حدود دورنا وحجمنا في وطن تعداده أكثر من 36 مليون مواطن ومواطنة، وإدراك مدى التقصير في تدبيرنا للشأن العام سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وثقافيا وتعليميا خلال السنوات الخمس المنتهية ( 2011 ـ 2016 )، والتي كان على رأسها الحزب الشاكي الباكي الناجح الرابح والكادح .؟

فمن أهان الشعب ؟ وكيف أهانه ؟ ولماذا يهينه ؟.




مواضيع ذات صلة