Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
السبت 04 يوليوز 2015 العدد : 1495
البحث
كفى نيوزليتر
حزب العدالة والتنمية يتبنى هجوم أحمد منصور على سياسيين وإعلاميين مغاربة لساعات ثم يتراجع..9 في المائة من المغاربة يفتقدون لمراحيض تتوفر فيها الشروط الصحية و12 في المائة يستعملون مراحيض مشتركةمثلي فاس يعترف بممارسة الجنس عليه والمحكمة تؤجل محاكمة متهمين بالاعتداء عليه إلى 9 يوليوزعادل الزبيري: رمضان والحرياتBCIJ يوقف مواطنا روسيا من أصول أذربجانية ذو توجهات تكفيرية والي بنك المغرب يقدم للملك محمد السادس التقرير السنوي للبنك المركزي نادي الوداد البيضاوي ضمن أفضل عشرة أندية عربية حسب تصنيف "فرانس فوتبول"نشرة انذارية: الحرارة ستصل الى 48 درجة بالمغرب من السبت إلى غاية الخميس المقبلهذا ما جناه عبد العالي حامي الدين عضو الأمانة العامة ل"العدالة والتنمية" على الاعلاميين والساسة المغاربةماهي النظارة الصيفية التي تحافظ على صحة عينيك؟الرويسي تجرّ وزير العدل للمساءلة بالبرلمان عن تورط النيابة العامة في قضية "صايا"إنزكان ترحيل صحافي فرنسي بسبب إنجازاستطلاع غير مرخص له بوجدةبكار السباعي: شابتي ازكان كانتا تلبسان فساتين رياضية وليس أحمد منصور:إعلاميون وسياسيون مغاربة مرتزقة وشواذ وقوادون...
المقالات الأكثر قراءة

التداوي بالإيحاء علاج ناجع لعدد من الأمراض له آفاق واعدة بالمغرب

أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   
كفى بريس: وكالات
03 أكتوبر 2013 -

أكدت المختصة في علم التداوي بالإيحاء البوكفاوي نادية أن هذا العلم الذي شرع في استعماله مؤخرا بالمغرب، يعتبر علاجا ناجعا لعدد من الأمراض وله آفاق واعدة بالمملكة.

وأوضحت في تصريح على هامش لقاء خصص لاستعراض منافع ومجالات تطبيق التداوي بالإيحاء، مساء أمس الأربعاء بمراكش، أن هذا العلاج عرف تطورا كبيرا منذ زمن بعيد ببلدان من قبيل فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية حيث يشهد إقبالا كبيرا وذلك بالنظر لفعاليته وقصر مدة العلاج.

وأضافت أن هذا النوع من التداوي أصبح اليوم من الطرق المستعملة وخاصة في الدول المتقدمة لعلاج الامراض الجسدية والعقلية.

كما يستخدم علم التداوي بالإيحاء، حسب البوكفاوي، في المجال الاجتماعي والمهني حيث يساعد على تنمية الإبداع والحدس والتعبير وزيادة الثقة بالنفس والتخلص من الخجل، كما يساعد في المجال السلوكي على محاربة الإدمان على الكحول والرهاب ومعالجة الذكريات المؤلمة، فضلا عن حالات الاضطرابات الجلدية والسيطرة على الألم المزمن.

ودعت البوكفاوي، من جهة أخرى، إلى إدراج هذا التخصص العلاجي ضمن المناهج الدراسية.

وفي ذات السياق، أبرز رئيس جمعية الأطلس الكبير محمد الكنيدري، أهمية نشر وتوسيع نطاق استخدام هذا العلاج بالمغرب وذلك بالنظر للنتائج الايجابية التي أبان عنها استخدام هذا النوع من العلاج.

وشدد الكنيدري على ضرورة إحداث مؤسسة مدرسية تعنى بالتكوين في هذا المجال.

ويرجع تاريخ مزاولة علم التداوي بالإيحاء إلى العصر القديم حيث بدأ العمل به منذ 6 آلاف سنة قبل الميلاد، وقد عرف تطورا كبيرا خلال القرن العشرين على يد العالم إريكسون ملتون كما عمل به وطوره العالم النفسي داني دان دبيكس في نهاية القرن القرن ال20 ليصبح ذا فعالية ونجاعة لعلاج العديد من الأمراض .

يشار إلى أن هذا اللقاء نظمته جمعية الأطلس الكبير بتعاون مع المدرسة المركزية للتداوي بالإيحاء بباريس.



أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   


مواضيع ذات صلة

قائمة
أخبار
كفى بريس
روابط متنوعة

كفى بريس جريدة إلكترونية مستقلة

البريد الإلكتروني : [email protected]

البحث :

Developpé par SmartProg