Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الخميس 23 أكتوبر 2014 العدد : 1241
البحث
كفى نيوزليتر
حين ينقلب السحر على الساحرمقتل 20 شخصا في حوادث بالمدار الحضري بالمغرب خلال أسبوعابتدائية الدار البيضاء ترفض السراح المؤقت للمتابعين في ملف انهيار عمارات بحي بوركون الملك محمد السادس يضع الحجر الأساس لإنجاز مركز البحث والتنمية والابتكار في علوم المهندس بالدار البيضاء الكبرىبنعطية وريبري يرفضان التوجه رفقة فريقهما بايرن مونيخ للفاتيكان للسلام على البابااستئنافية أكادير تدين أستاذا تحرش جنسيا بسبع تلميذات بسنة سجنا نافذافتاتان تحاولان الانتحار بين نشر صور خليعة لهما على "الفايسبوك" ودرك الكارة يعتقل المشتبه فيههل هي بداية القضاء على وباء الإيبولا؟ أربعيني قفز منتحرا من علو ثلاث طوابق بأكاديرنزول حاد لليورو في سوق العملات في ظرف أسبوعالحرارة مستمرة في التوقعات المنتظرة لأحوال الطقس..33 مليون و307 الف نسمة هو عدد سكان المغرب في احصاء 2014توقيف "إيفواري" اختلس مليون درهم بأحد المراكز التجارية الكبرى بالبيضاءالعدالة والتنمية الاسلامي يشدّد الخناق على المعارضة التركية

التداوي بالإيحاء علاج ناجع لعدد من الأمراض له آفاق واعدة بالمغرب

أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   
كفى بريس: وكالات
03 أكتوبر 2013 -

أكدت المختصة في علم التداوي بالإيحاء البوكفاوي نادية أن هذا العلم الذي شرع في استعماله مؤخرا بالمغرب، يعتبر علاجا ناجعا لعدد من الأمراض وله آفاق واعدة بالمملكة.

وأوضحت في تصريح على هامش لقاء خصص لاستعراض منافع ومجالات تطبيق التداوي بالإيحاء، مساء أمس الأربعاء بمراكش، أن هذا العلاج عرف تطورا كبيرا منذ زمن بعيد ببلدان من قبيل فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية حيث يشهد إقبالا كبيرا وذلك بالنظر لفعاليته وقصر مدة العلاج.

وأضافت أن هذا النوع من التداوي أصبح اليوم من الطرق المستعملة وخاصة في الدول المتقدمة لعلاج الامراض الجسدية والعقلية.

كما يستخدم علم التداوي بالإيحاء، حسب البوكفاوي، في المجال الاجتماعي والمهني حيث يساعد على تنمية الإبداع والحدس والتعبير وزيادة الثقة بالنفس والتخلص من الخجل، كما يساعد في المجال السلوكي على محاربة الإدمان على الكحول والرهاب ومعالجة الذكريات المؤلمة، فضلا عن حالات الاضطرابات الجلدية والسيطرة على الألم المزمن.

ودعت البوكفاوي، من جهة أخرى، إلى إدراج هذا التخصص العلاجي ضمن المناهج الدراسية.

وفي ذات السياق، أبرز رئيس جمعية الأطلس الكبير محمد الكنيدري، أهمية نشر وتوسيع نطاق استخدام هذا العلاج بالمغرب وذلك بالنظر للنتائج الايجابية التي أبان عنها استخدام هذا النوع من العلاج.

وشدد الكنيدري على ضرورة إحداث مؤسسة مدرسية تعنى بالتكوين في هذا المجال.

ويرجع تاريخ مزاولة علم التداوي بالإيحاء إلى العصر القديم حيث بدأ العمل به منذ 6 آلاف سنة قبل الميلاد، وقد عرف تطورا كبيرا خلال القرن العشرين على يد العالم إريكسون ملتون كما عمل به وطوره العالم النفسي داني دان دبيكس في نهاية القرن القرن ال20 ليصبح ذا فعالية ونجاعة لعلاج العديد من الأمراض .

يشار إلى أن هذا اللقاء نظمته جمعية الأطلس الكبير بتعاون مع المدرسة المركزية للتداوي بالإيحاء بباريس.



أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   


مواضيع ذات صلة



قائمة
أخبار
كفى بريس
روابط متنوعة

كفى بريس جريدة إلكترونية مستقلة

البريد الإلكتروني : kafapresse@gmail.com

البحث :

Developpé par SmartProg