Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الأحد 26 أكتوبر 2014 العدد : 1244
البحث
كفى نيوزليتر
فريق حسنية أكادير يفوز بحصة كبيرة على الرجاء البيضاوي 5-3الرجوع إلى الساعة القانونية للمملكة المغرب ثانيا في كأس العالم "إيناكتوس" للمقاولة الاجتماعيةالوداد البيضاوي يكرم وفادة شباب الريف الحسيمي بثلاثية نظيفةعمر نجيب: الحرب بالوكالة لاستكمال مشروع الشرق الأوسط الجديد: تصدير معاناة ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها "البوليساريو" موضوع لقاء بالرباطالمغرب يعزز المخطط الوطني لحماية المواقع الحساسةمواطن مغربي يطلق رصاصة على طليقته بمدريد وينتحرأزيد من 10000 إصابة بوباء الإيبولامصر تعلن حالة الطوارئ مع حظر التجول بسيناء لمدة 3 أشهر بعد حادث مصرع 31 جنديا113 دولة لم تعترف قط بـ "البوليساريو" و 46 دولة سحبت أو جمدت أو علقت اعترافها بها و34 دولة فقد تعترف بالكيان الانفصالي84 في المائة من الفرنسيين لا يريدون ترشح هولاند لولاية ثانية و47 في المائة يرون في فالس أفضل مرشح للرئاسة"ناسا" تكذب خبر احتجاب الشمس لمدة ثلاثة أيام وتتحدث عن كسوف جزئي للشمساحتجاجات المواطنين على غلاء فواتير الماء والكهرباء تخرج وزارة الوفا عن صمتها وتقدم تبريرات واهية

التداوي بالإيحاء علاج ناجع لعدد من الأمراض له آفاق واعدة بالمغرب

أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   
كفى بريس: وكالات
03 أكتوبر 2013 -

أكدت المختصة في علم التداوي بالإيحاء البوكفاوي نادية أن هذا العلم الذي شرع في استعماله مؤخرا بالمغرب، يعتبر علاجا ناجعا لعدد من الأمراض وله آفاق واعدة بالمملكة.

وأوضحت في تصريح على هامش لقاء خصص لاستعراض منافع ومجالات تطبيق التداوي بالإيحاء، مساء أمس الأربعاء بمراكش، أن هذا العلاج عرف تطورا كبيرا منذ زمن بعيد ببلدان من قبيل فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية حيث يشهد إقبالا كبيرا وذلك بالنظر لفعاليته وقصر مدة العلاج.

وأضافت أن هذا النوع من التداوي أصبح اليوم من الطرق المستعملة وخاصة في الدول المتقدمة لعلاج الامراض الجسدية والعقلية.

كما يستخدم علم التداوي بالإيحاء، حسب البوكفاوي، في المجال الاجتماعي والمهني حيث يساعد على تنمية الإبداع والحدس والتعبير وزيادة الثقة بالنفس والتخلص من الخجل، كما يساعد في المجال السلوكي على محاربة الإدمان على الكحول والرهاب ومعالجة الذكريات المؤلمة، فضلا عن حالات الاضطرابات الجلدية والسيطرة على الألم المزمن.

ودعت البوكفاوي، من جهة أخرى، إلى إدراج هذا التخصص العلاجي ضمن المناهج الدراسية.

وفي ذات السياق، أبرز رئيس جمعية الأطلس الكبير محمد الكنيدري، أهمية نشر وتوسيع نطاق استخدام هذا العلاج بالمغرب وذلك بالنظر للنتائج الايجابية التي أبان عنها استخدام هذا النوع من العلاج.

وشدد الكنيدري على ضرورة إحداث مؤسسة مدرسية تعنى بالتكوين في هذا المجال.

ويرجع تاريخ مزاولة علم التداوي بالإيحاء إلى العصر القديم حيث بدأ العمل به منذ 6 آلاف سنة قبل الميلاد، وقد عرف تطورا كبيرا خلال القرن العشرين على يد العالم إريكسون ملتون كما عمل به وطوره العالم النفسي داني دان دبيكس في نهاية القرن القرن ال20 ليصبح ذا فعالية ونجاعة لعلاج العديد من الأمراض .

يشار إلى أن هذا اللقاء نظمته جمعية الأطلس الكبير بتعاون مع المدرسة المركزية للتداوي بالإيحاء بباريس.



أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   


مواضيع ذات صلة



قائمة
أخبار
كفى بريس
روابط متنوعة

كفى بريس جريدة إلكترونية مستقلة

البريد الإلكتروني : kafapresse@gmail.com

البحث :

Developpé par SmartProg