Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الخميس 18 دجنبر 2014 العدد : 1297
البحث
كفى نيوزليتر
تعيينات جديدة بقطاع الطاقة والمعادن والعلاقات مع البرلمان والتعليم العالي الدورة 13 من البطولة الاحترافية لكرة القدم ( البرنامج الكامل)إدانة مستشار جماعي وطالب ضبطا يمارسان الجنس بثلاثة سنوات سجنا نافذاالحب والإرث والقرقوبي والماحا وراء جريمة الرحامنةوزارة التربية الوطنية تمنع الدروس الخصوصية وتهدد بالمتابعة التأديبية في حق كل مخالف لهذا القراربعد تقرير جطو: حزب العدالة والتنمية يقرر إرجاء ما بذمته من أموال لخزينة الدولةالمغرب "شريك هام" للولايات المتحدة و"قاعدة مركزية" لولوج القارة الافريقيةشخص يقتل 5 من أفراد عائلته بصخور الرحامنة ويصيب 6 بإصابات خطيرةالتأكيد في لقاء دراسي بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة، على الأهمية الاستراتيجية للذكاء الاقتصادي لربح معركة التنافسيةاختيار المهدي بنعطية كأحسن مدافع برسم بطولة إيطاليا 2013 ـ 2014إسماعيل الحلوتي: من هم أعداء الوطن الحقيقيون سيادة الوزير أوزين؟توقيف زوج امرأة كانت تنشر "السيدا" عن طريق الدعارة بطنجةتقرير علمي يتوقع انتهاء مظاهر الحياة على كوكب الأرض خلال 100 سنة بسبب التلوث والتغير المناخي والصيد الجائرإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة تشرع في تعرفة رسوم جديدة ابتداء من فاتح يناير
المقالات الأكثر قراءة

التداوي بالإيحاء علاج ناجع لعدد من الأمراض له آفاق واعدة بالمغرب

أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   
كفى بريس: وكالات
03 أكتوبر 2013 -

أكدت المختصة في علم التداوي بالإيحاء البوكفاوي نادية أن هذا العلم الذي شرع في استعماله مؤخرا بالمغرب، يعتبر علاجا ناجعا لعدد من الأمراض وله آفاق واعدة بالمملكة.

وأوضحت في تصريح على هامش لقاء خصص لاستعراض منافع ومجالات تطبيق التداوي بالإيحاء، مساء أمس الأربعاء بمراكش، أن هذا العلاج عرف تطورا كبيرا منذ زمن بعيد ببلدان من قبيل فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية حيث يشهد إقبالا كبيرا وذلك بالنظر لفعاليته وقصر مدة العلاج.

وأضافت أن هذا النوع من التداوي أصبح اليوم من الطرق المستعملة وخاصة في الدول المتقدمة لعلاج الامراض الجسدية والعقلية.

كما يستخدم علم التداوي بالإيحاء، حسب البوكفاوي، في المجال الاجتماعي والمهني حيث يساعد على تنمية الإبداع والحدس والتعبير وزيادة الثقة بالنفس والتخلص من الخجل، كما يساعد في المجال السلوكي على محاربة الإدمان على الكحول والرهاب ومعالجة الذكريات المؤلمة، فضلا عن حالات الاضطرابات الجلدية والسيطرة على الألم المزمن.

ودعت البوكفاوي، من جهة أخرى، إلى إدراج هذا التخصص العلاجي ضمن المناهج الدراسية.

وفي ذات السياق، أبرز رئيس جمعية الأطلس الكبير محمد الكنيدري، أهمية نشر وتوسيع نطاق استخدام هذا العلاج بالمغرب وذلك بالنظر للنتائج الايجابية التي أبان عنها استخدام هذا النوع من العلاج.

وشدد الكنيدري على ضرورة إحداث مؤسسة مدرسية تعنى بالتكوين في هذا المجال.

ويرجع تاريخ مزاولة علم التداوي بالإيحاء إلى العصر القديم حيث بدأ العمل به منذ 6 آلاف سنة قبل الميلاد، وقد عرف تطورا كبيرا خلال القرن العشرين على يد العالم إريكسون ملتون كما عمل به وطوره العالم النفسي داني دان دبيكس في نهاية القرن القرن ال20 ليصبح ذا فعالية ونجاعة لعلاج العديد من الأمراض .

يشار إلى أن هذا اللقاء نظمته جمعية الأطلس الكبير بتعاون مع المدرسة المركزية للتداوي بالإيحاء بباريس.



أ‡أ،أکأˆأ‡أڑأ‰    أƒأژأˆأ‘ أ•أڈأ­أ‌أ‡    FaceBook   


مواضيع ذات صلة



قائمة
أخبار
كفى بريس
روابط متنوعة

كفى بريس جريدة إلكترونية مستقلة

البريد الإلكتروني : [email protected]

البحث :

Developpé par SmartProg